Booking.com

نجحت أضخم طائرة في العالم “ستراتولونش” في تخطي واحد من أهم اختباراتها، بعد أن تجاوزت اختبار السير على المدرج بنجاح.

ويعتقد أن الطائرة العملاقة، وهي رؤية المؤسس المشارك لشركة مايكروسوفت، الراحل بول ألن، قريبة من أول رحلة لها بعد أن وصلت إلى رقم قياسي بلغ 90 ميلاً في الساعة، أثناء اختبار السير على المدرج في ميناء موهافي للطيران والفضاء.

وتأتي طائرة “ستراتولونش” بجناحين أطول من ملعب كرة قدم، وهي مجهزة بقمرتي قيادة و28 عجلة و6 محركات من طراز بوينغ 747، وذلك بحسب ما ذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

وستستخدم الطائرة العملاقة في نقل الصواريخ التي تحمل الأقمار الاصطناعية لطبقة “الستراتوسفير” أو الغلاف الجوي الطبقي، حيث يمكنها الانطلاق بعد ذلك إلى الفضاء الخارجي.

ومن المتوقع أن تقوم “ستراتولونش” بأولى رحلاتها عام 2019، وذلك بعد تجاوزها لاختبار سجلت فيه سرعة بلغت 40 عقدة على المدرج.

وبمقدور الطائرة التي طورتها شركة “ستراتولونش سيستمز” وتصفها بالأكبر في العالم، أن تنقل حمولةً كبيرةً بوزن 1.3 مليون باوند، علما بأن وزنها هو 500 ألف باوند

شارك برأيك

%d مدونون معجبون بهذه:
العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت