Booking.com

أعلنت “الاتحاد للطيران” اليوم عن إبرامها اتفاقية مع شركة “CFM International” لشراء محركات LEAP-1A لتشغيل 26 طائرة من طراز “Airbus A321neo” و10 أخرى من طراز “A320neo”، على أن يتم البدء بتسليم الطلبية في عام 2018. وتبلغ قيمة هذه الصفقة 2,8 مليار دولار أمريكي وفقاً لقائمة الأسعار المعتمدة، وهي تشمل اتفاقية خدمات طويلة الأمد.

الاتحاد للطيران

أبرمت “الاتحاد للطيران” اتفاقية مدتها 15 عاماً تنص على تحمل “سي إف إم” تكاليف الصيانة بمعدل دولار واحد لكل ساعة طيران للمحرك

ولدعم أسطولها الجديد، أبرمت “الاتحاد للطيران” اتفاقية مدتها 15 عاماً تنص على تحمل “سي إف إم” تكاليف الصيانة بمعدل دولار واحد لكل ساعة طيران للمحرك.

وبهذه المناسبة، قال جيمس هوجن، رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي لشركة “الاتحاد للطيران”: “تفخر الشركة بتشغيل أسطولها من الطائرات الحديثة عالية الكفاءة ذات الممر الواحد، والتي تشكل مجموعة طائرات Airbus A320 ركيزةً أساسيةً فيه. ويتيح لنا إطلاق طائرات Airbus 320neo الجديدة تحقيق وفورات كبيرة على صعيد استهلاك الوقود والحد من الآثار البيئية في الرحلات القصيرة والمتوسطة المدى. ونحن على ثقة بأن محركات LEAP-1A ستساهم بدور كبير في تعزيز الأداء التشغيلي الذي أثبت قدرته على مواطبة مختلف الأهداف التشغيلية التي نتطلع إلى تحقيقها”.

بدوره قال جان بول إيبانجا، الرئيس التنفيذي لشركة “CFM International”: “نرحب بانضمام ’الاتحاد للطيران‘ إلى قائمة عملائنا، فقد حصدت الشركة شهرة واسعة وسجلت نجاحات استثنائية فترة لا تتجاوز عقداً من الزمن. وحققت الشركة مستويات أداء مميزة ضمن كافة نواحي العمل في القطاع، ويشرفنا أن نكون اليوم جزءاً من هذا النجاح”.

من جانبه، قال جايل ميهوويست، نائب رئيس المبيعات في “CFM International”: “نحن سعداء جداً باختيار ’الاتحاد للطيران‘ لمحركات ’LEAP‘ من أجل تشغيل أسطولها من طائرات ’A320neo‘ الجديدة. ونعتقد أن ’LEAP‘ سيغدو أفضل محرك تنتجه شركتنا حتى الآن؛ ونثق بأن’الاتحاد للطيران‘ ستسفيد من مزاياه الفريدة منذ اليوم الأول لتشغيله، بما في ذلك تقليل استهلاك الوقود، والحد من الضوضاء والانبعاثات الكربونية، فضلاً عن الموثوقية العالية وانخفاض تكاليف الصيانة التي تتمتع بها جميع منتجات ’CFM‘”.

وكانت “CFM International” قد انتهت مؤخراً من تنفيذ عمليات الاختبار الميداني لأول محرك من طراز “LEAP”، وذلك ضمن برنامج مدته 5 أسابيع يتضمن 310 ساعات عمل و400 دورة. وجاء تصميم هذا المحرك ثمرة تطبيق برامج متطورة على صعيد الديناميكية الهوائية، ومراعاة البيئة، وتطوير تكنولوجيا المواد؛ ومن المتوقع أن يتيح تقليل استهلاك الوقود بنسبة 15%، والحد من الانبعاثات الكربونية بنسبة مماثلة مقارنةً بأفضل محركات “CFM” المتوفرة حالياً، فضلاً عن الحد بشكل كبير من نسبة الضجيج، والموثوقية العالية، وانخفاض تكاليف الصيانة على غرار جميع منتجات “CFM”.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت