Booking.com

تعتزم شركة الاتحاد للطيران زيادة الرحلات الخاصة إلى عدد من الوجهات في مختلف أنحاء العالم، وقد شددت الشركة في البيان أنها ملتزمة بالتوجيهات الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة، والحكومات والهيئات التنظيمية الخارجية.

وأفادت الناقلة أنها ستعزز عدد الرحلات الخاصة المعلن عنها سابقاً مع إضافة  6 وجهات عالمية جديدة خلال مايو ويونيو، وتشمل بلغراد، دبلن، جنيف، ميلان، باريس شارل ديغول وتورنتو، وإلى جانب رحلة الربط التي أطلقتها الاتحاد مؤخراً بين ملبورن ولندن، ستشغل الشركة رحلات إلى سيدني، ما سيوفر رحلة ترانزيت مباشرة من وإلى العاصمة البريطانية عبر أبوظبي.

كما أشارت الشركة إلى أنها عمدت إلى تطبيق برنامج تعقيم وسلامة مكثف، لضمان أعلى مستويات النظافة في كل نقطة من رحلة ضيوفها، بما في ذلك خدمات الطعام، والتنظيف العميق للطائرات والمقصورات.

ولفتت إلى أنها قامت بتطبيق الفحوصات الصحية عند تخليص إجراءات السفر والصعود إلى الطائرة، وتقديم الخدمات على متن الرحلة، وتفاعل طاقم الطائرة، وتقديم الوجبات، وتطبيق إجراءات خاصة عند الخروج من الطائرة ونقل المسافرين براً وغيرها.

ووفقاً لبيان صحفي سابق، فإن الوجهات التي ستعلق الشركة رحلاتها إليها هي: القاهرة، الخرطوم، باكو، نيروبي، مانيلا وجنيف.

ومن جانب آخر، تم الإعلان عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية بين شركة الاتحاد للطيران وشركة جلوبال ايروسبيس لوجيستكس “جال” المزوّد الإقليمي الرائد في توفير الحلول المتكاملة لدعم طائرات العملاء في القطاعين العسكري والمدني، وتأتي هذه الاتفاقية في إطار التعاون والتكامل بين قطاعي الطيران العسكري والتجاري.

وستتيح هذه الشراكة الجديدة أمام (جال) وخلال مرحلة أولية تمتد 6 أشهر، فرصة الاستفادة من خبرات وتجارب العاملين في الاتحاد للطيران ضمن مجموعة تخصصات تشمل الصيانة والعمليات وسلسلة التوريد والإدارة التجارية، لتعزيز العديد من مشاريع الطيران الرئيسية، كما ستسهم الاتفاقية في توسعة فرص التدريب والتطوير المهني التخصصي في الاتحاد للطيران.

وفي سياق آخر، قال متحدث باسم مجموعة الاتحاد للطيران، أن الشركة أضطرت إلى إتخاذ إجراءات فصل عدد من الموظفين من أقسام الشركة في ظل الظروف الراهنة الناجمة عن جائحة فيروس كورونا.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.