Booking.com

أعلنت الاتحاد للطيران أمس أنها بصدد إحداث “تغيير كبير في قطاع الطيران العالمي” مع إطلاقها لأولى عملياتها الإقليمية بعد الاستحواذ على حصة ملكية تبلغ 3 .33% بشركة طيران “داروين إيرلاين” السويسرية.

الاتحاد للطيران

الاتحاد للطيران تعتزم أطلاق رحلات يومية من أبوظبي إلى زيوريخ

وعقب اكتمال صفقة الاستثمار في حصة الأقلية التي لا تزال قيد الحصول على موافقات الجهات التنظيمية سوف تشرع شركة داروين إيرلاين في تغيير العلامة التجارية لرحلاتها لتصبح “الاتحاد الإقليمية” إلى جانب قيام الشركة السويسرية بتنسيق شبكة وجهاتها بحيث تربط المسافرين من الأسواق الأوروبية الثانوية بشبكات الوجهات الرئيسية التي تشغلها الاتحاد للطيران والشركات المنضوية تحت لواء تحالفها للشركاء بالحصص.

كما أعلنت الاتحاد للطيران أنها سوف تطلق خدمة الرحلات اليومية من أبوظبي إلى زيوريخ بدءاً من الأول من يونيو ,2014 والتي ستصبح أحد المراكز التشغيلية الرئيسية لشركة “داروين إيرلاين”.

وتعليقاً على الصفقة الجديدة وإطلاق علامة الاتحاد الإقليمية أفاد جيمس هوغن رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران بالقول: “تمثل هذه الصفقة تغييراً رئيسياً للاتحاد للطيران, ومن خلال شريكتنا الجديدة “داروين إيرلاين” فإننا نعمل على إيجاد منهجية فريدة من نوعها على صعيد تطوير شبكات الوجهات لشركات الطيران العالمية”.

وقال هوغن “سوف يتوفر للمسافرين الأوروبيين خدمات الربط من طائفة واسعة من المدن الأوروبية عبر طائرات تحمل العلامة التجارية للاتحاد مروراً عبر أبوظبي إلى وجهاتنا في مختلف أنحاء العالم”.

وأضاف: “نعمل كذلك على ربط شبكة “الاتحاد الإقليمية” الجديدة بمراكز الطيران الرئيسية للشركات الداخلة في تحالفنا للشركاء بالحصص الأمر الذي سيعود بالنفع الوفير على عملاء شركة طيران برلين والخطوط الجوية الصربية”.

وتابع بالقول: “لا توفر هذه الشراكة خيارات جديدة للمسافرين الأوروبيين فحسب بل يمكن القول كذلك إن تلك أخبار طيبة لشركة “داروين إيرلاين” حيث ستشهد الشركة مزيداً من الاستثمارات وزيادة في المبيعات وقدرات التسويق فضلاً عن فرصة الاستفادة من شبكة الوجهات العالمية للاتحاد للطيران”.

وأشار هوغن إلى أن هذه المنهجية الجديدة في العمل قابلة للتطبيق في الأسواق الأخرى بمرور الوقت.

وعقّب بالقول: “من شأن هذا النموذج الجديد للعمل أن يوفر علامة الاتحاد التي ترمز للجودة إلى المسافرين الجويين في مختلف أنحاء العالم فقد استطعنا خلال عقد واحد من الزمان أن نرسخ لعلامة الاتحاد للطيران التجارية كواحدة من أكثر العلامات التي تحظى بالحضور الواسع والتقدير الكبير في عالم الطيران, ويقدم هذا النموذج توجهاً جديداً لعلامتنا التجارية في المستقبل”.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة “داروين إيرلاين”, التي يقع مقرها في مدينة لوجانو بسويسرا تعمل عبر مركزها التشغيلي الرئيسي في جنيف, وتوفر خدمة الرحلات المنتظمة إلى 21 وجهة داخل أوروبا عبر أسطولها الذي يضم عشر طائرات من طراز “ساب 2000” ذات المحركات المروحية التربينية التي تسع الواحدة منها 50 مسافراً.

وشريطة الحصول على الموافقات التنظيمية سوف تستثمر الاتحاد للطيران في الشركة السويسرية عبر الاستحواذ على 3 .33% من حصص الملكية بشركة “داروين إيرلاين” بعد زيادة أسهم رأس المال, وسوف تصبح “داروين إيرلاين”, التي ستستمر في التركيز على وجهات الأسواق الثانوية بموجب هذه الصفقة العضو السابع في تحالف الاتحاد للطيران للشركاء بالحصص والشريك الرابع لها في قارة أوروباكما سوف تصبح “داروين إيرلاين” كذلك أول شركة تعمل تحت لواء العلامة التجارية الفرعية الجديدة التي تحمل اسم “الاتحاد الإقليمية”.

وسوف يكفل هذا الاستثمار للاتحاد للطيران إمكانية الوصول إلى أسواق الوجهات الإقليمية في أوروبا, كما يتيح لشركة داروين إيرلاين التوسع بصورة كبيرة في عملياتها التشغيلية.

ومن المقرر أن يظهر اسم العلامة التجارية الجديدة “الاتحاد الإقليمية” بصورة جلية على جانبي طائرات شركة “داروين إيرلاين” في حين سيحمل الجزء الخلفي من الطائرات عبارة مفادها أن المشغل هو شركة “داروين إيرلاين” بجانب شعار الشركة الحالي الذي سيظل يحمل العلم السويسري, وسوف تستمر جميع الرحلات في العمل تحت الرمز الحالي المخصص لشركة داروين إيرلاين.

وبحلول منتصف عام 2014 سوف تضيف شركة داروين إيرلاين 21 خطاً جديداً و18 وجهة جديدة بحيث تشمل شبكة وجهاتها في البداية ست وجهات أوروبية رئيسية تخدمها الاتحاد للطيران, وتضم كلاً من جنيف وأمستردام وباريس ودوسلدورف وبلغراد إلى جانب زيوريخ التي ستطلقها الشركة في يونيو من العام المقبل.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.