Booking.com

قامت كل من “طيران مالطا” و “الاتحاد للطيران” بتوسيع اتفاقية المشاركة بالرمز بهدف توفير خيارات ربط محسّنة بين أوروبا ومنطقة دول مجلس التعاون الخليجي وأستراليا، وعمدت الناقلتين الجويتين إلى توسيع شراكتهما تزامنًا مع إطلاق الاتحاد للطيران لخدمة رحلاتها الجديدة بين أبوظبي وروما هذا الأسبوع.

الاتحاد للطيران

“طيران مالطا” و”الاتحاد للطيران” توفران مزيدًا من خيارات الربط بين أوروبا ومنطقة دول مجلس التعاون الخليجي وأستراليا

وتضع شركة طيران مالطا رمزها المكوّن من حرفي “KM” ورقم الرحلة على الوجهة الجديدة للاتحاد بين روما وأبوظبي، فيما تضع الاتحاد للطيران رمزها المكّون من حرفي “EY” ورقم الرحلة على خدمة الرحلات المباشرة التي تُشغّلها طيران مالطا بين روما ومالطا.

إلى جانب ذلك سيتم وضع رمز طيران مالطا ورقم الرحلة على خدمات الاتحاد للطيران المشغلة من أبوظبي إلى أستراليا للمرة الأولى مغطية رحلات الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة القائمة في سيدني وملبورن وبريسبان بالإضافة إلى بيرث التي من المقرر إطلاقها هذا الأسبوع.

ويأتي التوسع بالاتفاقية في أعقاب النجاح الذي حققته المشاركة القائمة بالرمز لطيران مالطا على رحلات الاتحاد للطيران بين أبوظبي ولندن هيثرو وبروكسل ومانشستر.

وفي تعقيب له على هذا التطور الهام تحدّث لويس جيورديمينا الرئيس التنفيذي لطيران مالطا قائلاً: “إننا في غاية السعادة بتعزيز التعاون مع الاتحاد للطيران أحد أهم شركات الطيران على مستوى الشرق الأوسط، وتلتزم شركتي الطيران بشكل راسخ تجاه توفير خدمات متفوقة وتحقيق أعلى مستويات ممكنة من رضا العملاء”.

وبدوره تحدّث جيمس هوجن رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي في الاتحاد للطيران قائلاً: “من شأن إطلاق خدمة رحلات الاتحاد للطيران إلى روما ومن ثم بيرث هذا الأسبوع أن يخلق فرصًا هامة للبناء على النجاح الذي حققته اتفاقية المشاركة بالرمز القائمة بين الاتحاد للطيران وطيران مالطا فقد كانت الشركتان شريكتين بالرمز منذ العام 2010، ومن خلال توسيع نطاق التعاون بيننا سيحظى المسافرون سواء بقصد العمل أو الترفيه من خيارات الربط المحسنة إلى مختلف الوجهات الرئيسية حول العالم”.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.