Booking.com

أعلنت الخطوط الجوية الملكية الهولندية “KlM” أنها ستساعد في تمويل مشروع تصميم “Flying-v” الذي يسعى إلى تطوير طائرة ركاب تتميز بشكل فريد وغير مسبوق في سوق الطيران من خلال بناء طائرة على شكل حرف “V” لتوفير البترول.

وبخلاف الطائرات التجارية الحالية التي تتكون من مقصورة طويلة وجناحين مفلطحة، يتخذ جناحا الطائرة الهولندية المرتقبة شكلا عريضا، ويصبحان صغيرين عند الأطراف فقط، وسوف يكون جناحي الطائرة قادرين على حمل مقاعد الركاب وخزان الوقود، فضلا عن الشحنات المنقولة.

وكان جاستوس بيناد، الذي كان طالباً في جامعة برلين التقنية، قد زرع نواة الفكرة، التي قام، لاحقاً، باحثون في جامعة “Delft” للتكنولوجيا بهولندا بتطويرها، ويتضمن هذا التصميم المستقبلي مقصورة للركاب وخزانات الوقود، وغرف الشحن، في الأجنحة.

وستستخدم هذه الطائرة الجديدة كميات أقل بـ20% من “Airbus A350-900″، في الوقت الذي تحمل العدد ذاته من المسافرين، إذ تتضمن الطائرة 314 مقعداً، بينما تستطيع الطائرات من نموذج “Airbus A350” ضم بين 300 و350 مقعداً.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة خطوط الطيران الجوية الهولندية “KLM”، بييتير إلبيرس: “إن الشركة “تطورت كرائدة في مجال الطيران المستدامة”، كما عبر عن فخر خطوط الطيران الهولندية بتعاونها مع “TU Delft”.

بدوره، قال قائد مشروع “U Delft”، رويلوف فوس: “إن مثل هذا الابتكار ضروري كنقطة انطلاق لتحقيق كفاءة أكبر، بينما لا يزال يجري تطوير التكنولوجيا لإنشاء طائرات كهربائية كبيرة الحجم”.

لافتاً إلى أن الطيران “يساهم بنسبة 2.5% من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية مما يستدعي النظر بطائرات أكثر استدامة.

وأشار فوس، إلى أن الباحثين يأملون في طرح نموذج مصغر في شهر سبتمبر، بينما سيكون نموذج تصميم المقصورة الجديد مفتوحاً للجمهور في مطار سخيبول في أمستردام في أكتوبر، وذلك كجزء من الاحتفالات بالذكرى المائة لتأسيس شركة الخطوط الجوية الملكية الهولندية “KLM”.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: