Booking.com

وافقت كل من “الخطوط الجوية السنغافورية” و”الخطوط الجوية التركية” على توسيع نطاق اتفاقية المشاركة بالرمز المبرمة بينهما لتغطي وجهات خارج اسطنبول وسنغافورة.

turkish-airlines

توسيع نطاق اتفاقية المشاركة بالرمز بين التركية والسنغافورية لتغطي وجهات خارج اسطنبول وسنغافورة

وكان عضوا تحالف “ستار ألاينس” يشاركان بالرمز على رحلات كل منهما على خط اسطنبول-سنغافورة والعكس منذ فبراير 2009.

وتقوم الخطوط الجوية السنغافورية حالياً بتسيير أربع رحلات أسبوعياً على الخط المذكور لترتفع على أساس موسمي إلى ست رحلات أسبوعياً لتلبية نمو الطلب اعتباراً من 30 مايو 2014.

من ناحية أخرى تقوم الخطوط الجوية التركية بتسيير سبع رحلات أسبوعياً بين اسطنبول وسنغافورة والعكس، والتي تعد واحدة من المحطات الإستراتيجية التي تتماشى مع خططها التطويرية لمنطقتي جنوب شرق آسيا وجنوب غرب المحيط الهادئ.

وبموجب توسيع الاتفاقية سوف تضيف الخطوط الجوية السنغافورية الكود الرمزي “SQ” إلى رحلات الخطوط التركية، وبالمقابل سوف تضيف الخطوط الجوية التركية كودها الرمزي “TK” إلى الرحلات التي تقوم الخطوط الجوية السنغافورية بتسييرها خارج سنغافورة إلى نقاط في جنوب شرق آسيا وجنوب غرب المحيط الهادئ.

ومن المتوقع أن يدخل توسيع اتفاقية المشاركة بالرمز حيز التنفيذ اعتباراً من الأول من مايو 2014، ويخضع لموافقات تنظيمية.

وبهذه المناسبة قال ماك سوي واه النائب التنفيذي لرئيس المبيعات في الخطوط الجوية السنغافورية: “يأتي هذا التوسيع الكبير لشراكتنا مع الخطوط الجوية التركية وزيادة عدد رحلاتنا إلى اسطنبول متماشياً مع جهودنا المتواصلة لتوسيع نطاق شبكتنا، وتقديم المزيد من خيارات السفر إلى العملاء، وتعد هذه الشراكة مثالاً آخر على مدى ما يمكننا أن نحققه سوياً مقارنة بكل طرف بمفرده”.

من جانبه قال أحمد بولات رئيس الاستثمار والتقنية في الخطوط الجوية التركية: “نحن سعداء بتوسيع نطاق اتفاقية المشاركة بالرمز الحالية مع الخطوط الجوية السنغافورية التي تعد عضواً مرموقاً في تحالف ستار ألاينس، وسوف يكون هذا التوسع مثالاً على هدف الخطوط الجوية التركية الرامي لتعظيم فرص السفر المقدمة للمسافرين عبرالشبكتين الشاملتين لكلتا الناقلتين”.

وأضاف: “كانت الخطوط الجوية التركية قد قامت بعمل طلبية لشراء طائرات عريضة البدن آخذة في الحسبان الأهمية الحيوية للسوق الأسيوي، وتثمن الناقلة شراكتها مع الخطوط الجوية السنغافورية القائمة على أساس مصلحة الطرفين نظراً لأن سنغافورة تعد سوقاً إستراتيجية في آسيا”.

وتابع: “ولا شك أنه من خلال هذا التعاون سوف تتاح لنا الفرصة لنقل مسافرينا إلى وجهات في أستراليا، ونيوزيلندا، وجنوب شرق آسيا عن طريق سنغافورة من خلال ربط شبكتينا، وبالمقابل سوف تحظى الخطوط الجوية السنغافورية بفرصة لنقل مسافريها إلى أفريقيا، وأوروبا، والشرق الأوسط، وأمريكا الشمالية عن طريق محطتنا المركزية في اسطنبول”.

وجدير بالذكر أن “الخطوط الجوية التركية” هي شركة طيران وطنية تركية يقع المقر الرئيسي للشركة في إسطنبول أكبر المدن التركية، وتتخذ من مطار أتاتورك الدولي مركزاً لعملياتها، وتقدم الخطوط التركية خدماتها لأكثر من 150 وجهة في أوروبا، وآسيا، وأفريقيا وأمريكا الشمالية، وتعد الخطوط التركية عضواً في تحالف ستار العالمي.

كما يذكر أن “الخطوط الجوية السنغافورية” هي شركة الطيران الوطنية في سنغافورة تتخذ من مطار سنغافورة تشانجي الدولي مقراً لها ومركزاً لعملياتها، وتقدم الخطوط السنغافورية خدماتها إلى أكثر من 66 وجهة في آسيا، وأوروبا، والشرق الأوسط، وشمال أفريقيا بالإضافة إلى أمريكا الشمالية.

الخطوط السنغافورية إحدى أعضاء تحالف ستار العالمي، وتعتبر الخطوط السنغافورية أول شركة طيران في العالم تمتلك وتشغل طائرة إيرباص إيه 380 العملاقة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت