Booking.com

قالت الإدارة العامة للطيران المدني إن “مطار الكويت الدولي” شهد زيادة في حركة الركاب خلال شهر يناير الماضي بنسبة 12% بإجمالي عدد ركاب بلغ 814 ألف راكب مقابل 727 ألف راكب في شهر يناير 2013.

Kuwait-International-Airport مطار الكويت الدولي

إجمالي حركة الطائرات عبر “مطار الكويت الدولي” خلال شهر يناير 7213 رحلة

وأضافت الإدارة في تقرير لها اليوم أن عدد الركاب القادمين إلي دولة الكويت بلغ 406 آلاف شخص في يناير الماضي مقابل 380 ألف راكب خلال الشهر ذاته من عام 2013.

في حين بلغ عدد الركاب المغادرين خلال شهر يناير الماضي 407 آلاف شخص مقابل 346 ألف شخص خلال الشهر ذاته من عام 2013.

وذكر التقرير أن إجمالي حركة الطائرات التي تم تشغيلها من “مطار الكويت الدولي” وإليه بلغت خلال شهر يناير الماضي 7213 رحلة مقارنة بـ 7036 رحلة في شهر يناير من عام 2013.

في حين بلغ عدد الرحلات التجارية القادمة والمغادرة خلال نفس الشهر 6707 مقارنة بـ 6233 رحلة في يناير من عام 2013.

وقال إنه على صعيد حركة الشحن الجوي في مطار الكويت الدولي فقد بلغ إجمالي الحركة في شهر يناير الماضي 14.5 مليون كيلو جرام مقارنه بشهر يناير 2013 حيث كان إجمالي حركة الشحن الجوي 14.6 مليون كيلو جرام.

وأضاف أن كمية الشحن الواردة بلغت 11.2 مليون كيلوجرام في شهر يناير الماضي في حين بلغت كمية الشحن الصادرة للشهر ذاته 3.3 مليون كيلو جرام.

وجدير بالذكر أن الإدارة العامة للطيران المدني كانت قد أعلنت أن حركة “مطار الكويت الدولي” سجلت خلال عام 2013 زيادة نسبتها 6% بمجموع ركاب (قادمين ومغادرين) بلغ 9376618 بالمقارنة مع عددهم في عام 2012.

وأضافت الإدارة ضمن نشرتها الإحصائية السنوية الصادرة اليوم أن عدد الركاب القادمين إلى المطار بلغ 4717532 في عام 2013 بمقابل تيجيل عدد 4483141 راكبا في 2012 أي بزيادة قدرها 5%.

وذكرت أن عدد الركاب المغادرين من المطار في 2013 بلغ 4659086 مقابل 4394742 راكبا في 2012 أي بزيادة قدرها 6%.

وأشارت إلى أن إجمالي عدد رحلات الطائرات التجارية المشغلة من وإلي “مطار الكويت الدولي” خلال عام 2013 بلغ 78135 رحلة بزيادة نسبتها 3% بالمقارنة مع عام 2012 عندما بلغ عدد الرحلات 75588 رحلة.

وأوضحت أن القطاعات الخليجية استحوذت على أعلى نسبة من إجمالي حركة الركاب حيث سجلت 46.4% تلتها القطاعات العربية بـ 20.6% ثم الآسيوية بـ 21.9% فالقطاعات الأوروبية والأمريكية والإفريقية بـ 11.1%.

وقالت انه: “ضمن إطار سياسة فتح الأجواء أمام شركات الطيران العالمية قدمت الإدارة العامة للطيران المدني التسهيلات، وحفزت شركات الطيران العالمية على التشغيل إلى مطار الكويت”.

وأشارت في هذا الصدد إلى أنها حررت العديد من الاتفاقيات الثنائية المبرمة لتنظيم النقل الجوي مع الدول الأخرى ما أدى إلى تشجيع شركات طيران النقل الجوي على التشغيل إلى مطار الكويت الدولي.

ويذكر أن “مطار الكويت الدولي” يقع في محافظة الفروانية في الكويت على بعد 15.5 كيلومتر جنوب مدينة الكويت، وقد تم البدء في تأسيسه عام 1961 تحت اسم مطار المقوع.

ومر على مدى السنوات بتطويرات عديدة منها إضافة مدرج ثاني، وبرج تحكم جديد، ومبنى ثاني للركاب، ومحطة بضائع، وأنظمة رإدارية متطورة، وفندق للركاب العابرين إلا إن المطار تعرض لعملية تخريب واسعة من قبل القوات العراقية أثناء فترة احتلال الكويت في عامي 1990 و1991.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.