Booking.com

البيان ـ أعلنت طيران الإمارات عن عزمها تشغيل طائرتها الإيرباص أ380 إلى شنغهاي، أكبر المدن الصينية وأكثرها كثافة سكانية، وذلك اعتباراً من 27 أبريل الجاري. وبذلك ستصبح شنغهاي ثالث محطة لطيران الإمارات في الصين التي تخدمها الطائرة ذات الطابقين بعد العاصمة بكين (بدءاً من 1 أغسطس  2010)، وهونج كونج (اعتباراً من 1 أكتوبر 2010).

شنغهاي ، الصين
تعد شنغهاي مقراً لعدد كبير من الشركات و المؤسسات العالمية

وسوف تعمل الطائرة العملاقة، التي توفر 489 مقعداً، ثلاث مرات في الأسبوع إلى شنغهاي، أيام الأحد والأربعاء والجمعة، حيث تنطلق الرحلة “ئي كيه 302” من دبي عند الساعة 3:10 صباحاً وتصل إلى مطار بودونغ شنغهاي الدولي الساعة 3:30 عصراً. وتغادر رحلة العودة ئي كيه 303 شنغهاي الساعة 11:30 مساءً لتصل إلى المبنى 3 في مطار دبي الدولي عند الساعة 4:30 من صباح اليوم التالي.

ويوفر وقت وصول طائرة طيران الإمارات أ380 إلى دبي للمسافرين من الصين ربطاً ملائماً لمتابعة سفرهم إلى العديد من محطات الناقلة عبر أفريقيا والشرق الأوسط، وعدد من المدن في أوروبا، حيث سينضم إلى الشبكة جنيف في 1 يونيو وكوبنهاغن في 1 أغسطس (آب) 2011.

وتعد شنغهاي، القائمة عند مصب نهر يانج، مدينة عالمية حقاً يسكنها 19 مليون نسمة، ومقراً للكثير من الشركات والمؤسسات العالمية في القطاعات المالية والثقافية والفنية والأزياء والبحوث والترفيه. وتشتهر المدينة بالعديد من معالمها البارزة، مثل قناتها المائية المسماة “البوند” وأفقها العمراني دائم التمدد. وقد استضافت عام 2010 معرض إكسبو العالمي، الذي استمر 184 يوماً واستقطب 73 مليون زائر لأجنحة الدول المشاركة، والتي كان من بينها دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة: “نشكر إدارة الطيران المدني الصينية وهيئة مطار شنغهاي الدولي للدعم الكبير الذي قدموه لنا لتنضم شنغهاي إلى شبكة محطات طائرتنا العملاقة أ380 التي تخدم اليوم 15 مدينة في 10 دول”.

وأضاف: “تتمتع طيران الإمارات بشراكة ناجحة وطويلة الأمد مع الصين، حيث بدأنا تقديم خدمات الشحن بين دبي وشنغهاي في عام 2002، ثم باشرنا خدمات الركاب في عام 2004. ويعكس تشغيل الطائرة أ380 التزامنا المتواصل لخدمة هذه الدولة المهمة فضلاً عن تعزيز التبادل التجاري بين الصين ودبي والشرق الأوسط وأفريقيا”.

وقال يو واين، نائب رئيس هيئة مطار شنغهاي ورئيس مجلس إدارة مطار شنغهاي الدولي: “يسرنا أن نستقبل أول رحلة للطائرة ذات الطايقين أ380 في مطار شنغهاي بادونغ الدولي، الذي تم إعداد مرافقه بصورة متكاملة لضمان خدمة هذه الطائرة بيسر وسهولة عاليين”.

وتشغل طيران الإمارات حالياً سبع رحلات للركاب يومياً إلى جمهورية الصين الشعبية، بمعدل رحلتين يومياً على كل من العاصمة بكين وشنغهاي وغوانزو. ويعمل أسطول طيران الإمارات من طائرات الإيرباص أ380 حالياً بين دبي والمدن التالية: جدة، لندن هيثرو (رحلتان يومياً)، مانشستر، باريس، تورنتو، سيول، بانكوك، بكين، نيويورك، هونج كونج، سيدني وأوكلاند.

طائرة الإيرباص أ380 ـ طيران الإمارات
تعتزم طيران الإمارات تشغيل طائرة الإيرباص أ380 إلى شنهاي الشهر الجاري

تشتهر طائرة طيران الإمارات أ380 بالعديد من المبتكرات التي توفر للركاب سفراً مريحاً وممتعاً في كل الدرجات، حيث ينعم ركاب الدرجة الأولى بأجنحتهم الخاصة، التي يحتوي كل منها على مقعد جلدي يتحول إلى سرير مستو بالكامل ومزود بنظام تدليك متعدد الوظائف، وكذلك بالشاور سبا الذي يتيح لهم تجديد نشاطهم والانتعاش قبيل الوصول إلى وجهاتهم.

أما ركاب درجة رجال الأعمال، فيشتركون مع ركاب الأولى في الاستمتاع بالصالون الجوي، الذي يتيح لهم الإلتقاء والتعارف والتحدث مع أقرانهم وسط رفاهية النادي الخاص. ويمكنهم أيضاً الاسترخاء في مقاعدهم الجلدية، التي يتحول كل منها إلى سرير شبه مستو. وتتميز مقاعد الدرجة السياحية بالرحابة، حيث تصل المسافة المتاحة لتمدد القدمين إلى 33 بوصة.

ويستمتع الركاب في جميع الدرجات بنظام الترفيه الجوي ice الخاص بطيران الإمارات الذي يوفر أكثر من 1200 قناة مرئية ومسموعة، وبوجبات طعام صيني تقدم على أيدي أفراد أطقم خدمات جوية مهرة ينتمون إلى أكثر من 120 جنسية، بمن فيهم صينيون.

ويتوفر لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال، المغادرين من شنغهاي، بالإضافة إلى أعضاء الفئة الذهبية في سكاي واردز، برنامج طيران الإمارات لمكافأة ولاء المسافرين الدائمين، باستخدام صالة طيران الإمارات الخاصة في مطار شنغهاي بودنغ الدولي.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.