Booking.com

واصلت مجموعة “طيران الإمارات” تحقيق الأرباح للسنة الـ26 على التوالي، واستمرار النمو بنهاية السنة المالية رغم استمرار ضغوط ارتفاع أسعار الوقود والانتعاش الضعيف للاقتصاد العالمي.

طيران-الامارات

4.1 مليارات درهم أرباحاً صافية لـ “مجموعة الإمارات” خلال 2013/2014

وقال التقرير المالي للمجموعة إن السنة المالية شهدت تسجيل المجموعة مستوى غير مسبوق من الاستثمارات حيث واصلت توسيع حضورها عالمياً في جميع المجالات، وحققت نمواً قوياً وزيادة كبيرة في السعة.

وأشار التقرير إلى أن أرباحها الصافية عن السنة المالية 2013/ 2014 بلغت 4.1 مليار درهم أي 1.1 مليار دولار أميركي بنمو نسبته 32% عن أرباح السنة الماضية.

كما بلغت عائدات المجموعة 87.8 مليار درهم أي 23.9 مليار دولار أميركي بنمو نسبته 13% عن عائدات السنة السابقة، وحافظت المجموعة على وضع قوي لأرصدتها النقدية عند 19 مليار درهم أي 5.2 مليار دولار.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة إن: “تحقيقنا الأرباح للسنة الـ26 على التوالي والنمو الكبير غير المسبوق في السعة عبر الشبكة يعد إنجازاً بكافة المقاييس، ودليلاً واضحاً على قوة علامتنا التجارية وريادتنا في صناعة الطيران المدني”.

وأضاف أنه خلال السنة المالية 2013/2014 سجل إجمالي استثمارات مجموعة طيران الإمارات أعلى رقم في سنة مالية واحدة حيث زاد على 22 مليار درهم أي 6 مليارات دولار.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد إن العمل في بيئة تنافسية سريعة التطور يتطلب منا التحرك بخفة ومرونة، وبفضل موظفينا متعددي الجنسيات الذين يزيد عددهم على 75 ألفاً فإننا على ثقة من قدرتنا على الاستفادة من الفرص المستقبلية.

وأعلنت مجموعة طيران الإمارات عن تقديم مبلغ مليار درهم أي 280 مليون دولار حصة المالكين من الأرباح إلى هيئة دبي للاستثمار، وهو مبلغ مساوٍ لما قدمته في السنة السابقة.

وتسلمت طيران الإمارات 24 طائرة جديدة خلال السنة المالية منها 16 طائرة إيرباص A380، و6 طائرات بوينغ 777-300ER، وطائرتان من طراز 777F للشحن ليصل عدد أسطولها إلى 217 طائرة، وحافظت على مكانتها كأكبر مشغل للبوينغ 777 والإيرباص A380.

وسجلت عائدات طيران الإمارات مستوى قياسياً جديداً حيث بلغت 82.6 مليار درهم أي 22.5 مليار دولار، وعلى الرغم من أن متوسط أسعار الوقود بقي عالياً فإنه كان في السنة الماضية أدنى قليلاً من السنة التي سبقتها ما ساعد على تحسين أرباح الناقلة.

وارتفعت قيمة فاتورة الوقود بنسبة 10% عن السنة المالية السابقة لتبلغ 30.7 مليار درهم أي 8.4 مليار دولار، وزاد إجمالي التكاليف التشغيلية بنسبة 12% مقابل نمو بنسبة 13% في العائدات مقارنة بالسنة المالية 2012/2013.

ونجحت طيران الإمارات في التعامل مع ضغوط المنافسة في جميع الأسواق لتسجل أرباحاً صافية قدرها 3.3 مليار درهم أي 887 مليون دولار في السنة المالية 2013/ 2014 بنمو 43% عن أرباح السنة التي سبقتها، وبهامش ربحي جيد نسبته 3.9%.

ونقلت طيران الإمارات 44.5 مليون راكب بزيادة 13%، وحافظت على إشغال المقاعد عند 79.4%، وهو نفس مستوى العام الماضي تقريباً، وذلك على الرغم من زيادة السعة التي تقاس بعدد الأطنان الكيلو مترية المتاحة ATKM بنسبة 15% ما يؤكد الإقبال الكبير من العملاء على السفر على متن طائرات الإمارات الحديثة.

وبقي العائد على الراكب لكل كيلومتر RPKM ثابتاً عند مستواه في السنة السابقة وقدره 30.4 فلس أي 8.3 سنت أميركية.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.