عززت شركة طيران الإمارات من عملياتها إلى الصين بما يشمل جوانزو وشنغهاي وبكين، مع إعادة فتح البلاد حدودها وتخفيف قيود الدخول المتعلقة بالجائحة.

وقد أشار عادل الرضا الرئيس التنفيذي للعمليات في طيران الإمارات، إلى أن الناقلة ستواصل تعزيز خدمتها بين دبي وشنغهاي لتصبح يوميةً دون توقف بحلول أول مارس المقبل. وأكد قوة السوق الصيني بالرغم من عدم عودة الطلب القوي المتوقع منها بعد في ظل تكدس الطلب.

وكانت طيران الإمارات، قد أعلنت منتصف يناير الماضي عن عزمها تكثيف عملياتها في الصين قبيل السنة القمرية الجديدة، استجابة للطلب القوي على السفر، وتعزيز الاتصال ببواباتها الثلاث: جوانزو، شنغهاي وبكين، وذلك مع إعادة فتح البلاد حدودها، وتخفيف قيود الدخول المتعلقة بجائحة “كوفيد-19”

ولفت الرضا إلى قوة الطلب على السفر من أوروبا وأستراليا وأمريكا وشرق آسيا والشرق الأوسط، ودول مجلس التعاون الخليجي، موضحًا أن الوجهات لا تزال تشهد قوة في الطلب، وسوف تضاعف الصين من هذا الطلب، فيما يكمن التحدي الوحيد في قدرة بعض المطارات الدولية على مواكبة هذا الطلب في ظل عدم استعادة كامل طاقتها بعد من حيث عدد الموظفين، ولا تزال تواجه نقص الأيدي العاملة.

شارك برأيكإلغاء الرد