Booking.com

أعلنت خطوط الطيران الإماراتية في وقت سابق عن عزمها تجديد رحلاتها الجوية إلى مدينة برشلونة الاسبانية، مما يعطي الفرصة للمسافرين التعرف على أكثر المدن الإسبانية تفرداً، والتي تشتهر بثقافتها الكتالونية المفعمة بالحياة، فعلى متن الرحلات اليومية لخطوط الطيران الإماراتية المتجهة إلى برشلونة، يمكنك التمتع بوجبات فاخرة وخدمات حائزة على جوائز عالمية رفيعة، والتي تشتمل علي شاشات تلفزيونية مزودة بأحدث البرامج الترفيهية، والمعلومات المتوفرة على كل مقعد، والأجنحة الخاصة الموجودة بالدرجة الأولى، والمقاعد التي يمكن إمالتها بشكل كامل، وكذلك تتوافر مساحة واسعة في مقصورة الدرجة السياحية، مما يعطي انطباع للمسافرين بالمتعة والاسترخاء، بالإضافة إلي وجود أفراد طاقم خدمة يحيطون المسافرين بالرعاية والإهتمام دوماً، ويمكنهم التحدث بلغات متعددة، كل ذلك يُساهم في جعل سفرك إلى برشلونة تجربة فريدة ورائعة، ومما لاشك فيه أن رحلتك إلى برشلونة ستتميز بمستوى الراحة الذي توفره المدينة نفسها.

صورة داخلية لمتحف بيكاسو ، وسط برشلونة

صورة داخلية لمتحف بيكاسو ، وسط برشلونة

والجدير ذكره، أن أول الأشياء التي قد تلاحظها بعد وصولك إلى برشلونة هو الأسلوب المعماري الفريد لهذه المدينة، والذي يعود الفضل فيه إلى حد كبير لإبداعات المهندس المعماري الشهير “أنطون جاودي”، أحد أشهر الشخصيات في هذه المدينة، وذلك لأن المباني والأماكن العامة التي صمّمها بشكل متميز تحولت إلى نموذج يحدد هوية الروح البوهيمية لبرشلونة، كما أصبحت بعض هذه المباني من بين المعالم الشهيرة والمواقع المحمية مثل “متنزه جويل” الساحر، ويمكنك الإطلاع عن كثب على الفترة الأولى لرسومات بيكاسو في متحف بيكاسو، الذي يعد معرضاً دائماً للمئات من الأعمال الأصلية، أو يمكنك مشاهدة التحف الفنية السريالية في مؤسسة “خوان ميرو” التي تحمل اسم هذا الفنان الشهير.

وبعيدا عن الدروب المعتادة، يقع متنزه “مونتخويك” الذي يتربع فوق تلة تطل على ميناء برشلونة، وهو أحد مواقع المدينة الغنّاء ويعد مثاليا للتمتع بجولات السير على الأقدام، والصعود إلى أعلى التلة سيراً على الأقدام أو ركوب العربات المعلقة للتمتع بالمناظر الطبيعية الساحرة، ويفخر المتنزه الذي يضم مراكزه الثقافية الخاصة به وحديقة نباتية جميلة باحتضانه للاستاد الأولمبي الذي استضاف أولمبياد 1992، وهو من المواقع التي لا زالت تسهم في زيادة شعبية المدينة المتنامية.

وإضافة إلى التأثير الكبير لهذا المهندس المعماري، والسير في الدروب الجبلية سوف يلاحظ المسافرون إلى برشلونة أيضاً الارتباط الكبير لهذه المدينة بكل ما هو ريادي، بما في ذلك النزعة الريادية الواضحة في فنون الطهي والفنون الجميلة وما هو أبعد من ذلك. ويتعين عليك الإستعداد للتمتع بعدد كبير من التجارب المتنوعة، إبتداءً من الشغف منقطع النظير بكرة القدم وإنتهاءً بالمهرجانات الزاخرة بالنشاط والحيوية والإلتقاء بسكان المدينة الذين يتسمّون بالود والترحاب.

قرية "سيتجيس" لا تزال مصدراً وملهماً للعديد من الكتاب والرسامين حتي الان

قرية "سيتجيس" لا تزال مصدراً وملهماً للعديد من الكتاب والرسامين حتي الان

وكانت المباني التاريخية لقرية “سيتجيس” لصيد الأسماك الصغيرة والساحرة في الوقت ذاته، مصدراً وملهماً للعديد من الكتاب والرسامين على مر السنين، وقد أصبحت هذه القرية التي تبعد نحو 37 كيلومتراً إلى الجنوب من برشلونة مكاناً يجتمع فيه الفنانون والمفكرون، كما أصبحت مقراً لاستضافة مهرجان كتالونيا السينمائي الدولي وغيره الكثير من الفعاليات.

ويمكنك في المنطقة الواقعة بين “طرخونة” و”إل بينيديس” التمتع بتذوق أصناف العنب أو التمتع بمجرد مشاهدة الجمال الساحلي البديع،

كما يمكنك عند السير باتجاه الداخل الإسباني زيارة وادي “نوريا ” البديع الذي يقع على ارتفاع 300 متر فوق سطح البحر، ويعد هذا الوادي الذي يتربع في أحضان جبال “البيرينيه” وادياً غنّاء ومثالياً للتزلج، والسير في الدروب الجبلية أو التمتع بمشاهدة النباتات والحيوانات المحلية،

بينما تعد المناطق الطبيعية المحيطة بمنطقة “مونستيرات” مثالية للإسترخاء والتأمل في الأجواء الهادئة، وسوف تكون زيارتك إلى هنا تجربة لا تنسى عندما تعلم أنها سوف تتم بصحبة كورالات أقدم مراكز كورال الأطفال في أوروبا.

أشياء يمكنك القيام بها في برشلونة:

التسوق والترفيه والمطاعم:

يعد شارع “لا رامبلا” الشهير أحد أكثر الوجهات التي نوصي بها بالنسبة لكل زائر إلى مدينة برشلونة، وهو شارع قديم يصطف على جانبيه الأشجار، كما أنه يعد من بين الأماكن المفضلة للإلتقاء بالآخرين في برشلونة، ويمكن للزوار الحصول على كل شيء تقريباً على امتداد هذا الشارع التي يبلغ طوله حوالي 1.2 كيلومتر، بما في ذلك المقاهي، ومعارض الزهور الزاخرة بالنشاط والحيوية.

شارع لا رامبلا الشهير أحد أكثر الاماكن جاذبية للسياح

وسوق “بوكويريا” الشهيرة ودار “جران تياتر ديل ليسيو” للأوبرا التي تعد الأشهر في المدينة، بالإضافة إلى غير ذلك من أماكن الجذب السياحي، أما بالنسبة لأولئك الباحثين عن شراء الأزياء الراقية التي تشمل خطوط الموضة الحديثة والتقليدية، تتوفر مجموعة متنوعة من المناطق التي تشتهر باسم خط التسوق في برشلونة، وهي تنتشر في “لا رامبلا والحي القوطي وبرشلونة الجديدة والحي الإنجليزي”، ويمكنك في هذه المناطق والمتاجر العديدة المتوفرة فيها الحصول على ما يلائم ذوقك من أزياء.

الترفيه والسّهر:

تحفل برشلونة على الدوام بالكثير من الفعاليات الترفيهية، وتشمل حياة السهر النشطة كُلاًّ من النوادي والعروض الموسيقية والغنائية الحية التي تقام في عدد من المناطق التي لا تبعد كثيراً عن بعضها الآخر، إذ يفخر الحي “القوطي” بتوفيره لصالات الشاي والمقاهي ذات الأجواء الرائعة، بينما يوفر حي “رافال” مزيجاً ثقافياً متعدداً يتميز بأجوائه البوهيمية، وقد اكتسب هذا الحي الذي يعج بتشكيلة متنوعة من المطاعم والمقاهي والنوادي شهرة واسعة جعلت منه المنطقة الأشهر لفرص الترفيه المسائية.

برشلونة تخفق بالحيوية وتعج بالألوان الساحرة اثناء مهرجان "سانت خوان"

كما تستضيف برشلونة مجموعة من المهرجانات الرائعة، ورغم أنها تجري على مدار العام، فإن معظمها يقام خلال أشهر الصيف، وابتداءً من مهرجانات الشوارع الموسمية وانتهاءً بالمهرجانات الموسيقية الدولية، تقام مهرجانات برشلونة في مختلف أرجائها، مما يجعلها مدينة تخفق بالحيوية وتعج بالألوان الساحرة، ويعد مهرجان سانت خوان الذي يجري في شهر يونيو (حزيران) الأكبر على مدار العام، بينما يعد مهرجان “مونتخويك دي نيت” الذي يتم تنظيمه في شهر يوليو من بين أكثر المهرجانات ريادة وإبداعاً، لكونه يتضمن مهرجاناً للأفلام التي تبلغ مدتها 60 ثانية ومعارض فنية، كما يتاح خلاله الدخول المجاني للمتاحف طيلة الليل.

المصدر

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.