Booking.com

دشنت «طيران ناس» الناقلة السعودية خطين جديدين إلى مطاري غاتويك جنوب العاصمة البريطانية لندن، وإلى مطار مانشستر شمال إنجلترا الغربي في خطوة فريدة لأول توسع للشركة في القارة الأوروبية تنطلق في الثامن من شهر أبريل المقبل.

flynas

أول حضور لـ”ناس” داخل القارة الأوروبية ضمن خطة التوسع لرحلات طويلة المدى

وتحدث الرئيس التنفيذي للمجموعة سليمان الحمدان خلال مؤتمر صحافي عقد في لندن أمس قائلا إن الخطوة لفتح خطين من مدينتين مهمتين في المملكة العربية السعودية إلى أخريين مثل لندن ومانشستر تعكس أهمية تلك الوجهات إضافة إلى تلبية الطلب المتزايد من وإلى المملكة الذي لا يتوقف على رحلات موسمية، وإنما على مدار العام، وأكد الحميدان أن بريطانيا وجهة مهمة بغرض السياحة والتعليم والعلاج وأغراض كثيرة أخرى.

وأوضح الرئيس التنفيذي لـ “ناس للطيران” رجا عزمي أن الشركة أدخلت طائرتين على الأسطول لخدمة الخطوط الطويلة من طراز إيرباص إيه 330 عريضة البدن ذات الممرين التي تخدم ثلاث درجات مختلفة للمسافر من درجة رجال الأعمال، والدرجة السياحية ذات القيمة المضافة، والدرجة السياحية العادية لتوفر درجات متعددة للراكب واختيارات تنطبق مع هيكلية عمل الشركة.

وتابع قائلا: « طيران ناس دائما تنظر إلى المستقبل ودعم نشاطات الشركة بالخطط التوسعية لأن الشركة تؤمن بأن سوق الطيران في حراك دائم ويجب أن يكون لدينا قابلية في التفاعل مع ديناميكية السوق والتوسع في أنشطتنا لذلك فالرحلات بعيدة المدى كانت جزءا من رؤية الشركة للمستقبل وجزءا من الخطة الخمسية التي بدأت في عام 2009 وأنجزنا خلالها الكثير خاصة على صعيد بناء البنية التحتية الصلبة وإعداد الكوادر البشرية لكي نتمكن الآن من التوسع».

وأضاف عزمي أن الشركة تستخدم طائرات إيرباص إيه 320 في الوقت الحالي، وتنظر إلى المزيد من الطائرات والطرازات في المستقبل مثل طائرات بوينغ 737 وربما الطائرة العملاقة إيرباص إيه 380 التي تؤهل الشركة لنقل أكثر من 700 راكب في الرحلة أي تدمج رحلتين في رحلة واحدة.

وتحدث الحمدان عن تمويل الطائرات المستأجرة لخدمة الخطوط الجديدة مؤكدا أن أغلبية التمويل جاء من المستثمرين في الشركة مشيرا إلى أن فترة الإيجار الأولى محددة عند عام واحد لتمتد إلى ثلاث سنوات ثم أكثر بمجرد البدء.

فيما أشار الحميدان أيضا إلى التطوير الذي يشهده قطاع الطيران المدني من حيث توسعة المطارات، وإضافة الكثير من الخدمات الجديدة في صالات السفر والوصول مما يضيف الكثير إلى القطاع، ودعم سرعة نموه الذي يشهده في الوقت الحالي.

وتطير كل من الخطوط الجوية السعودية والخطوط البريطانية بريتيش إيروايز فقط إلى كل من الرياض وجدة برحلة واحدة يوميا مما ارتكز عليه الحميدان على الطلب المتزايد للسفر من وإلى المملكة إلى بريطانيا مؤكدا أن السوق ما زالت تحتاج إلى رحلات جديدة لملاقاة الطلب المتزايد.

وتأسست « طيران ناس » في عام 2007 كواحدة من أوائل خطوط الطيران المنخفض التكلفة في السعودية، وتطير إلى 88 وجهة مختلفة داخل السعودية وخارجها.

وأشار الرئيس التنفيذي عزمي إلى نية الشركة التوسع في أكثر من قارة ضمن برنامجها التوسعي لعام 2014 الذي سيشهد إطلاق خطوط جديدة إلى العاصمة الإندونيسية جاكرتا، والعاصمة الماليزية كوالالمبور، والعاصمة باريس إضافة إلى كازابلانكا في المغرب وكراتشي الباكستانية فيما استوضح سليمان الحمدان أن الناقلة التي يرأسها انتهجت أسلوب تقديم خدمة مليئة بالمزايا إضافة إلى أنها ناقلة اقتصادية من خلال درجات السفر والخدمات.

وأضاف أنه أجريت الكثير من المحادثات مع السفارة السعودية في لندن لتسهيل عمليات إصدار التأشيرات إلى المسافرين غير السعوديين إلى المملكة، مؤكدا أن تأشيرات الأعمال لا يوجد عليها أي غبار في الوقت الحالي، وتصدر في أوقات قياسية مشيرا إلى أنه رغم أن الناقلة اقتصادية فإن أكثر من 30 في المائة من المسافرين عليها يستخدمون درجة رجال الأعمال.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت