Booking.com

تتطلع العديد من شركات الطيران العالمية نحو شراكة إستراتيجية مع “طيران الإمارات” و”الاتحاد للطيران” من أجل الاستفادة من الفرص المتاحة في الأسواق الآسيوية إضافة إلى اتخاذ كل من دبي وأبوظبي مركزاً للرحلات طويلة المدى.

طيران-الامارات

شركات الطيران العالمية تسعى للشراكة بدل المنافسة مع “طيران الإمارات” و”الاتحاد للطيران”

وقال مركز طيران آسيا المحيط الهادي “كابا” إن طيران جنوب إفريقيا “إيه إيه إس” يسعى للحصول على محطة توقف لرحلات طويلة المدى في دولة الإمارات لخدمة رحلاته من إفريقيا إلى العاصمة الصينية بكين وإلى المدينة الهندية مومباي بدعم من اتفاقيات الرمز المشترك مع كل من طيران الإمارات والاتحاد.

وأكد المركز أن اتفاقية الرمز المشترك مع طيران الإمارات وطيران الاتحاد إضافة إلى محطة توقف في دبي أو أبوظبي سوف تعزز من الوضع المالي للشركة من خلال وجهتها من جوهانسبرغ إلى بكين ومومباي.

وأشار المركز إلى أن طيران جنوب إفريقيا يتطلع نحو توسيع رحلاتها من خلال الشراكة مع طيران الإمارات والاتحاد ولإضافة محطة توقف في دبي أو أبوظبي من أجل خدمة خطوط رحلات الشركة إلى مومباي وبكين علماً بأن الشركة يمكن أن تتخطى التحديات المستقبلية إذا ما أسست شراكة إستراتيجية مع كل من الشركتين اللتين تمتلكان اتفاقيات “رمز مشترك” محدودة نسبياَ.

يذكر أن “إيه إيه إس” عملت مع طيران الإمارات على مدى السنوات القليلة الماضية إلا أنها في الوقت الحالي تمتلك اتفاقيتي رمز مشترك لرحلات طيران الإمارات إلى دبي من المحطات الثلاث في جنوب إفريقيا وهي جوهانسبرغ وكيب تاون ودربان.

وذكر المركز أن طيران الإمارات تعتبر أكبر مشغل أجنبي في جنوب إفريقيا ولاسيما أنها الناقلة الوحيدة التي تسير رحلات طويلة المدى إلى الوجهات الثلاث الرئيسية في جنوب إفريقيا، مع العلم بأن طيران الإمارات تستحوذ على 10% من السعة المقعدية للمسافرين العالميين في جنوب إفريقيا.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.