Booking.com

تجري عمليات إنشاء المبنى الجديد لـ “الإمارات للشحن الجوي” ضمن مطار آل مكتوم الدولي، وفق الجدول الزمني المحدّد ليتم استكمال المرحلة الأولى بحلول شهر ديسمبر المقبل بطاقة 700 ألف طن ترتفع إلى مليون طن مع تنفيذ المرحلة الثانية.

الإمارات للشحن الجوي

مليون طن من البضائع الطاقة الاستيعابية لمبني الإمارات للشحن الجوي بمطار آل مكتوم

وقال خليفة الزفين الرئيس التنفيذي لمؤسسة مدينة دبي للطيران في بيان أمس: “تجري عمليات إنشاء مبنى الجديد لـ (الإمارات للشحن الجوي) في (دبي ورلد سنترال) تسير وفق الجدول الزمني المحدد”.

وأضاف أنه عقب استكمال المرحلة الأولى وما يليها من عمليات تركيب نظام مناولة البضائع ومراحل إعداد التصاميم الداخلية بحلول شهر أبريل المقبل، وإنهاء أعمال الإنشاءات الكلية بحلول منتصف سبتمبر المقبل سيكون المبنى مجهزاً بشكل تام لمناولة 700 ألف طن من البضائع مع إمكانية التوسعة لمناولة 300 ألف طن إضافي من البضائع خلال المرحلة الثانية لتصل طاقته إلى مليون طن.

وسيضم المبنى الحديث المجهّز بنظام متكامل لتحميل ومناولة وتخزين البضائع، مكاتب ومناطق مخصصة لمحطات العمل ومرافق خدمات المباني ونظم أمنية متطورة وبرامج اتصالات عالية المستوى، وستشتمل البنى التحتية أيضاً على 46 رصيف شحن و80 منصة لركن الشاحنات بالإضافة إلى 12 طائرة متواجدة مباشرةً أمام المبنى.

وقال خليفة الزفين “يوفر (دبي ورلد سنترال) بما فيه من مناطق اقتصادية متكاملة تضم المنطقة اللوجستية ومنطقة الطيران ومطار آل مكتوم الدولي بيئة مثالية لكبريات شركات الطيران الإقليمية والدولية وشركات الشحن الجوي لتسريع وتيرة نمو أعمالها وإنجاح استراتيجياتها التوسعية وتعزيز حضورها القوي ضمن أسواق المنطقة”.

وأضاف أنّ احتضان “دبي ورلد سنترال” لمقر العمليات التشغيلية لـ”الإمارات للشحن الجوي” اعتباراً من العام المقبل سيتيح فرصا مهمة أمام الشركة للاستفادة من البنى التحتية المتطورة والمزايا الاستراتيجية العالية المتاحة لدى مشروعنا الطموح الذي صُمم ليكون أول مدينة مطار متكاملة في العالم.

من جانبه قال نبيل سلطان نائب رئيس أوّل «طيران الإمارات» لدائرة «الإمارات للشحن الجوي»: “تسير أعمال تطوير مبنى الشحن الجديد بنجاح وفق الجدول الزمني المحدد، ونحن على ثقة تامة أنّ المبنى سيمثل حال استكماله مرفقاً متطوراً ومتكاملاً للشحن الجوي مع قابلية عالية للتوسعة لتلبية متطلبات النمو المستقبلي، ويعتبر نقل أسطول الشحن الجوي التابع لنا إلى (مطار آل مكتوم الدولي) ضمن مشروع (دبي ورلد سنترال) نقلة نوعية على مستوى الاستثمار في المستقبل بالنظر إلى أنّ الخدمات اللوجستية المتطورة والبنى التحتية الحديثة وتقنيات الشحن المتطورة ستجعل من المطار مركزاً عالمياً رائداً لشحن البضائع”.

وتقوم “الإمارات للشحن الجوي” حالياً بتشغيل أسطول شحن مكوّن من 10 طائرات ثمانية منها من طراز “بوينج 777 إف” واثنتان من طراز “بوينج 747-400 إي. آر. إف”، ومن المقرر أن يتم نقل الأسطول بالكامل إلى “مطار آل مكتوم الدولي” الواقع في “دبي ورلد سنترال”.

وسيتم توفير خدمات الشحن السريع بين مطار دبي الدولي ومطار آل مكتوم الدولي لضمان إيصال الشحنات وفق أوقات الترانزيت المحددة بين شركات الشحن وأسطول نقل الركاب والعكس صحيح، وسيتم إطلاق العمليات التشغيلية في مبنى الشحن الجديد في شهر أبريل المقبل بإشراف فريق عمل يضم 250 موظف، والذي سيشهد نمواً متزايداً ليصل إلى 500 موظف حال بدء العمليات التشغيلية الكلية.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت