Booking.com

قالت هيلين وودرو نائب الرئيس للأبحاث في مؤسسة مطارات دبي إن مطار آل مكتوم يواصل منذ افتتاحه في 27 أكتوبر من العام الماضي تسجيل معدلات نمو جيدة مع ازدياد عدد شركات الطيران التي تسير رحلات من وإلى المطار الجديد, مؤكدة على تقديم رسوم تشجيعية وحوافز لاستقطاب مزيد من الشركات إلى المطار.

مطار آل مكتوم

مطار آل مكتوم بات يوفر خيارات جيدة للمسافرين

وأضافت وودرو في تصريحات لموقع «روتس نيوز» أن المطار الجديد بات يوفر خيارات جيدة للمسافرين, وخاصة مع توفر كامل الخدمات التي يحتاجها الركاب وسهولة التحرك والتنقل من المبنى إلى بوابات المغادرة إضافة إلى توفير خدمات التنقل من المطار إلى مختلف المواقع بمدينة دبي.

وأوضحت أن المطار يعمل اليوم بطاقة كبيرة في مجال الشحن الجوي والخدمات اللوجستية, ومع نمو إعداد المسافرين من وإلى المطار فإننا سنعمل على تطوير وتحسين مختلف الخدمات وخاصة التنقل بين مطار آل مكتوم ومطار دبي الدولي في الوقت الذي توفر فيه شركات طيران مثل الخطوط القطرية وطيران الخليج رحلات للمسافرين الذين يفضلون الذهاب إلى أماكن دبي الجديدة مثل مرسى دبي والمناطق المحيطة بها. كما أن شركات طيران اقتصادي مثل ويز وير تعمل بفعالية بين دبي ومختلف وجهاتها في أوروبا.

وقالت إن مطارات دبي على اتصال مستمر مع العديد من شركات الطيران ومناقشة إمكانية تسيير رحلات من وإلى مطار آل مكتوم, ونتوقع استمرار نمو أعمال المطار خلال السنوات المقبلة بوتيرة متسارعة سواء الشركات التي تسير رحلات منتظمة أو رحلات عارضة « تشارتر».

وأضافت أن هناك عدة حوافز تقدمها مطارات دبي للشركات التي تعمل في مطار آل مكتوم, ومنها رسوم تشجيعية للإقلاع والهبوط, واستخدام مرافق المطار المختلفة, وهي رسوم يتم الاتفاق عليها عند التفاوض مع أي شركة جديدة ترغب في تسيير رحلات إلى المطار الجديد وفقاً لحجم أعمال الشركة وأعداد رحلاتها وحجم الحركة الجوية الذي يتوقع أن تحققه داخل المطار.

 

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت