Booking.com

قال عبدالحميد أبا العري، مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة، أن المطار لم يسجل أي حالات تأخر في قدوم ومغادرة الطائرات، خلال مرحلة قدوم الحجاج التي انطلقت في شهر ذي القعدة الماضي، وانتهت في الثامن من شهر ذي الحجة الجاري.

مطار جدة: لا تأخير في الرحلات .. والانضباط كامل بجداول الطيران

سجل المطار نسبة انضباطية عالية جدا تكاد تصل إلى 100 في المائة

وأشار مدير مطار جدة إن العقوبات والغرامات تعد حقا نظاميا وتفرضها الهيئة العامة للطيران المدني على الشركات المخالفة، إلا أن إدارة المطار لم تسجل أي مخالفات تأخر على شركات الطيران التي نقلت الحجيج خلال فترة القدوم لمجمع صالات الحج والعمرة.

وتابع: “لقد سجل المطار نسبة انضباطية عالية جدا تكاد تصل إلى 100 في المائة، ونتمنى أن تكون مرحلة المغادرة على الرتم نفسه”.

ولم يسجل المطار تأخر الطائرات لأوقات طويلة، إذ لم يتجاوز زمن التأخير لبعض الرحلات سوى 10 ــ 15 دقيقة، وهو ما عده أبا العري ضمن الحدود المعقولة والطبيعية لحركة الطيران.

وأشار إلى أنه في الأعوام السابقة كان يشهد المطار بعض حالات تأخر الطائرات التي قد تتجاوز ست ساعات في يوم كامل، في بعض الأحيان، ويتكدس مع هذا التأخير أعداد كبيرة من الحجاج.

وأضاف: “هذه التأخيرات تم القضاء عليها بمساعدة خطوط وشركات الطيران، التي تعد شريكا أساسيا لنجاح خطط الهيئة العامة للطيران المدني لاستقبال ومغادرة الحجيج”.

وبين أبا العري أنه بدأت عصر أمس خطة التفويج للرحلات الدولية المجدولة لبقية شركات الطيران في اتجاه مختلف من دول العالم، حيث من المقرر أن تكون كثافة الرحلات خلال الأسبوعين المقبلين عالية تصل إلى معدل 200 رحلة دولية مغادرة يوميا من مجمع صالات الحج في المطار تنقل ما بين 45 و50 ألف حاج يوميا.

وذكر أنه وفقا للخطة الموضوعة من قبل الهيئة العامة للطيران المدني لنقل الحجاج لهذا العام، فإن عدد الحجاج المتوقع مغادرتهم من مطار الملك عبدالعزيز الدولي، خلال مرحلة المغادرة يقدر بأربعة آلاف رحلة دولية مجدولة.

وأشار إلى أن المطار استنفر كافة الاستعدادات والخدمات اللازمة من القوى العاملة والأجهزة والمرافق التي تمت تهيئتها في المطار لتسهيل مغادرة ضيوف الرحمن إلى بلادهم.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.