Booking.com

استمر “مطار دبي الدولي” في تحقيق النمو وحل رابعاً من حيث حركة المسافرين في آسيا بالرغم من استمرار إغلاق أحد مدارجه، وتأثر مطار دبي خلال شهر مايو بعملية إصلاح المدرج حيث تراجع النمو فيه بنسبة 2.5% إلى 9.2% مقارنة مع شهر مايو من العام الماضي.

مطار دبي الدولي

“مطار بكين” في المركز الأول تلاه “مطار هانيدا” ثم “مطار هونغ كونغ” ورابعاً “مطار دبي الدولي”

وسجل “مطار أبوظبي الدولي” أعلى معدل نمو بين مطارات المنطقة في شهر مايو بلغت 19 % تلاه مطار الدوحة بـ15.1 % ثم مطار دبي بـ9.2 %.

ووفقاً لتقرير “مجلس المطارات العالمية” استمرت مطارات الشرق الأوسط في تحقيق نمو قوي خلال الفترة من يناير وحتى مايو مسجلة نمواً بلغ 10% مقابل 5.4% لمطارات منطقة آسيا الهادئ لكن النمو خلال مايو بلغ 5.3% و7.5% لمطارات الشرق الأوسط.

وجاء “مطار بكين” في المركز الأول من حيث حركة المسافرين تلاه “مطار هانيدا “في طوكيو ثم “مطار هونغ كونغ” ثم مطار دبي الدولي وحل خامساً “مطار جاكرتا” في إندونيسيا.

وجدير بالذكر أن مطار دبي الدولي في خلال سنوات قليلة تحول من مجرد مهبط جوي على ضفاف الخليج العربي إلى أهم مركز جوي على مستوى الشرق الأوسط وواحد من أفضل عشر مطارات في العالم وأسرعها نمواً، وهو يستقطب حاليا أكثر من 115 شركة طيران تغطي أكثر من 135 وجهة حول العالم، وتبلغ قدرة المطار الاستيعابية حوالي 60 مليون مسافر سنويا.

وسجل مطار دبي الدولي حركة لأكثر من خمسة ملايين مسافر خلال شهر مايو الماضي رغم عملية التطوير التي يشهدها مدرجا المطار في الوقت الراهن وتشغيل عملياته من خلال مدرج واحد فقط.

وأظهرت إحصاءات مطارات دبي ارتفاع إجمالي أعداد المسافرين عبر مطار دبي الدولي إلى 29.6 مليون مسافر خلال الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري بزيادة تصل نسبتها إلى 9.2% مقارنة مع 27.1 مسافر خلال الفترة ذاتها من العام الماضي 2013.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت