Booking.com

أعلنت مطارات دبي عن جهوزيتها الكاملة لمواكبة مشروع تطوير مدرجي “مطار دبي الدولي” مشيرة إلى أن كل الجهات والإدارات المعنية على أتم الاستعداد للبدء بعملية التحديث التي ستستمر 80 يوماً ما بين 1 مايو وحتى 20 يوليو المقبلين.

مطار-دبي-الدولي

مطارات دبي تعلن عن جاهزيتها لمشروع تطوير مدرجي مطار دبي الدولي

وتستعد شركات الطيران التي تسير رحلات إلى دبي لتحويل رحلات وتغيير في جداولها نظرا لأن المطار الرئيسي للإمارة وهي مركز سياحي وتجاري في المنطقة يعتزم خفض عدد الرحلات التي يستقبلها أثناء تنفيذ أعمال صيانة وتطوير لمدرجيه.

وقالت سلطة مطارات دبي إن مطار دبي الدولي سيخفض عدد الرحلات بنسبة 26% على مدى 80 يوما، واستقبل مطار دبي 66.4 مليون راكب في عام 2013 ما يجعله ثاني أكثر مطارات العالم نشاطا على مستوى الرحلات الدولية.

وأضافت مطارات دبي أن خفض الرحلات سيجري في الفترة بين أول مايو وحتى 20 يوليو، وسيغلق المدرجان بالتتابع لتنفيذ أعمال إعادة الرصف وإنشاءات أخرى.

وخلال تلك الفترة ستحول ثماني شركات طيران تطير لمطار دبي الدولي طائراتها إلي مطار آل مكتوم الدولي الجديد الذي افتتح أمام حركة الركاب في أكتوبر تشرين الأول الماضي، وسيرتفع عدد الرحلات التي يستقبلها مطار آل مكتوم إلى ما يزيد عن 600 رحلة أسبوعيا من أكثر من 80 رحلة حاليا.

لكن من المتوقع إلغاء بعض الرحلات لمطار دبي الدولي بدلا من تحويلها لمطار آل مكتوم، وهو ما قد يؤدي مؤقتا إلى تباطؤ وتيرة نمو اقتصاد دبي الذي يعتمد بشدة على السياحة والسفر.

وفي فبراير قال تيم كلارك رئيس “طيران الإمارات” المملوكة لحكومة دبي إن الشركة تنوي وقف نحو 10% من أسطولها اعتبارا من مايو بسبب أعمال الصيانة وهو ما سيؤثر على إيراداتها.

وقالت مطارات دبي إن رحلات “طيران الإمارات” و”فلاي دبي” تمثل 53% من إجمالي الرحلات المطلوب خفضها في مطار دبي الدولي.

وأوضحت مطارات دبي أن عملية تحسين قدرات مدرجي المطار تستهدف تعزيز معايير السلامة والارتقاء بمستوى الخدمات والطاقة الاستيعابية التي توفرها لشركات الطيران والمسافرين.

ويشمل مشروع التطوير إجراء بعض التعديلات على تصميم المدرج الشمالي لجعله قادرا على استيعاب النمو القياسي بحركة الطائرات خلال السنوات المقبلة، ورفع مستوى الإضاءة على المدرج، وبناء ممرات جديدة على المدرج الجنوبي للمطار لتعزيز قدراته المستقبلية.

وسيخضع كلا المدرجين إلى أعمال تجديد وتحديث ابتداء من الأول من مايو المقبل، وهو ما سيجعل الاعتماد في حركة النقل الجوي على مدرج واحد فقط حتى نهاية شهر يوليو.

كما سيتم إغلاق المدرج الجنوبي من 1 مايو ولغاية 31 منه بينما سيكون المدرج الشمالي خارج الخدمة من 31 مايو وحتى 20 يوليو.

وسيتم استخدام نحو 180 ألف طن من الإسفلت في مشروع إعادة تأهيل المدرج الشمالي و65 ألف طن من الإسفلت و70 ألف متر مكعب من الخرسانة للمدرج الجنوبي بالإضافة إلى ممرات جديدة لحركة الطائرات، وتركيب 3000 ضوء جديد للمدرج.

وقال بول غريفث الرئيس التنفيذي لمطارات دبي: “أن تطوير مدرجي مطار دبي ينبع من حرصنا على تعزيز معايير السلامة والخدمة المميزة التي تأتي على رأس أولوياتنا بالتعاون مع مشاريع الطيران الهندسية وبقية الشركاء الاستراتيجيين، وفي حين إننا نأسف عن التسبب بأي إزعاج لعملائنا من شركات الطيران والمسافرين فإن هذا التطوير ضروري جدا للارتقاء الدائم بمعايير السلامة وتعزيز القدرات الاستيعابية لمطار دبي، ومواكبة معدلات النمو بحركة الطائرات في المستقبل”.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت