Booking.com

بلغت قيمة تذاكر الطيران المباعة داخل دولة الإمارات 12.4 مليار درهم “3.4 مليارات دولار” من خلال 5.9 ملايين تذكرة بيعت خلال العام الماضي.

Dubai-International-Airport

الإمارات ثاني أكبر سوق في المنطقة بـ 6 ملايين تذكرة العام الماضي

وقد حافظت الإمارات على مركزها كثاني اكبر سوق في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا بعد السعودية التي باعت 11.5 مليون تذكرة بقيمة 4.4 مليارات دولار.

ووفقا لبيانات صادرة عن الاتحاد الدولي للنقل الجوي ” اياتا” فان شركات الطيران ومكاتب السياحة والسفر المنضوية تحت مظلة “اياتا” باعت خلال العام الماضي 31.079 مليون تذكرة طيران 14.2 مليار دولار منها 8 مليار دولار في منطقة الخليج، والباقي موزعة على باقي اسواق المنطقة.

وأشارت بيانات الاتحاد الدولي للنقل الجوي أن السوق الكويتي جاء ثالثا من حيث عدد التذاكر المباعة، والتي بلغت 2.5 مليون تذكرة ثم مصر بـ 2.3 مليون تذكرة، وحلت قطر في المركز الخامس بـ 2.1 مليون تذكرة.

وأكد حسين الدباس المدير الإقليمي للاياتا أن الإمارات استطاعت خلال السنوات الماضية بناء صناعة طيران مزدهرة بفضل الاستثمار الأمثل في شركات الطيران ومشاريع المطارات الضخمة التي مكنتها من جذب شرائح واسعة من السياح سواء للأعمال أو الترفيه.

وفقا لجريدة البيان قال الدباس أن شركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا استمرت خلال العام الماضي في تحقيق معدلات نمو قوية بلغت 8 % بفضل نجاحها في تأسيس مراكز طيران كبيرة تربط الشرق بالغرب، وخاصة ربط الأسواق الآسيوية بالإفريقية.

موضحا أن السفر الممتاز عبر هذه الخطوط شهد طوال العام الماضي نموا لافتا وخاصة باتجاه الأسواق الإفريقية.

وأضاف أن نمو حركة التجارة على مستوى العالم عزز من أداء وفاعلية شركات الطيران في المنطقة مع نمو حركة التصدير المدعومة باقتصاديات قوية في منطقة الخليج مثل الإمارات والسعودية وقطر الأمر الذي عزز الأداء القوي في حركة السياحة بين هذه الدول والقارة الأوروبية.

وفيما يتعلق بالشحن حققت شركات الطيران الإقليمية نموا بلغت 16.5 % مقارنة مع العام الذي سبقه مدعوما بقوة الطلب من أوروبا والاقتصاديات المتقدمة، وتسارع النمو الاقتصادي في الخليج مشيرا إلى أن هذا الاتجاه سيستمر خلال العام الجاري بفضل نمو حركة الاستيراد والتصدير بين المنطقتين.

وأوضح أن شركات الطيران في المنطقة تتجه إلى تحقيق أرباح هذا العام تصل إلى 2.4 مليار دولار مقارنة مع 1.6 مليار دولار في العام الماضي بهامش ربح هو الأعلى بين ناقلات العالم يبلغ 3.8 %.

في حين يتوقع أن يحقق قطاع الطيران على مستوى العالم أرباحا تصل إلى 19.7 مليار دولار في العام الجاري مقارنة مع 12.9 مليار في العام الماضي الأمر الذي يشير إلى استمرار مناخ التحسن في صناعة الطيران المدني.

وأشار الدباس إلى أن شركات الطيران، وخاصة الخليجية مستمرة في تعزيز حضورها في أسواق الرحلات الطويلة مع تنامي الطلب على السفر، وخاصة الممتاز الذي شهد خلال العام الماضي نموا قويا على مختلف الخطوط من وإلي الشرق الأوسط بفضل تعافي حركة التجارة العالمية.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.