Booking.com

أفادت مؤسسة مطارات دبي بأن عدد الرحلات الأسبوعية المجدولة للمسافرين إلى مطار “آل مكتوم” وصل إلى 36 رحلة أسبوعية منها 14 رحلة لـ”الخطوط القطرية“، و13 رحلة لشركة “ويز إير”، وسبع رحلات لشركة “طيران الخليج“، ورحلتين لـ”طيران الجزيرة“.

مطار آل مكتوم

نقل 25% من الحركة الجوية إلى مطار “آل مكتوم” اعتباراً من أول مايو المقبل

وافتتحت المؤسسة مبنى المسافرين في مطار آل مكتوم الدولي أمام حركة الركاب في أكتوبر الماضي، وتراوح الطاقة الاستيعابية للمبنى الذي شيد ضمن المرحلة الأولى من المشروع بين خمسة إلى ستة ملايين مسافر سنوياً.

وسيتم نقل 25% من الحركة الجوية إلى مطار “آل مكتوم” مع بدء صيانة مدرج “مطار دبي” اعتباراً من الأول من مايو المقبل، ولمدة 80 يوماً وفقاً لهيئة دبي للطيران المدني.

واعتباراً من مطلع مايو المقبل سيصبح مطار “آل مكتوم” المقر الرئيسي لعمليات الإمارات للشحن الجوي إذ سيستخدم أسطولها هذا المطار فقط.

وسجل حجم الشحن الجوي في مطار آل مكتوم في “دبي ورلد سنترال” ارتفاعاً نسبته 15.9% خلال الربع الرابع من 2013 ليصل إلى 63 ألف طن، ووصل إجمالي حجم الشحنات المنقولة جواً في المطار إلى نحو 210 ألف طن في 2013 ككل.

وحقق المطار زيادة نسبتها 52.5% في حركة الطائرات بالمطار خلال عام 2013 لتصل إلى 24 ألفاً و871 حركة مع دخول مبنى المسافرين إلى الخدمة.

وخلال أول شهرين من تشغيل طائرات الركاب في مطار آل مكتوم التي بدأت في 27 أكتوبر 2013 ارتفع عدد المسافرين الذين استخدموا المطار إلى 65 ألفاً و197 مسافراً.

وجدير بالذكر أن مشروع “دبي ورلد سنترال” يعبر أحد أهم المشاريع التي أطلقتها دبي حتى اليوم، ويتمحور هذا المشروع العملاق متعدد المراحل حول بناء مطار دولي جديد سيكون أضخم مطار بالعالم، ويطرح “دبي ورلد سنترال” الذي يغطي مساحة 140 كلم مربع في منطقة جبل علي مفهوماً جديداً في مجال تخطيط مدن خدمات الطيران والوجهات السكنية المتكاملة.

يأتي “دبي ورلد سنترال” تجسيداً للرؤية الطموحة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بضرورة صناعة التاريخ واستشراف المستقبل بخطوات واثقة.

 وصمم المشروع بحيث يلبي احتياجات دبي في مجال الطيران والسياحة والتجارة والخدمات اللوجستية حتى العام 2050.

ويتضمن المشروع ست مناطق متخصصة هي “مطار آل مكتوم الدولي” و”مدينة دبي اللوجستية” و”المدينة السكنية” و”المدينة التجارية” و”مدينة الجولف” و”مدينة الطيران”.

تصل إجمالي تكاليف المشروع ومن ضمنها مطار آل مكتوم إلى 120  مليار درهم نحو 32 مليار دولار، ويجري العمل حاليا على انجاز المرحلة الأولى من بناء المطار بتكلفة تصل إلى 3 مليارات درهم ( 820 مليون دولار أميركي).

وتتضمن المرحلة الأولى تشييد المدرج الأول في المطار على مساحة قدرها 4.5 كيلومترات، وهو قادر على استقبال طائرات ايرباص A-380  العملاقة، ويلبي كافة متطلبات الطيران، ومبنى للمسافرين بطاقة

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت