أوضح مدير عام الإعلام والعلاقات العامة في الهيئة العامة للسياحة والآثار ماجد بن علي الشدي، أن الهيئة تؤكد استمرارها في التنسيق والتعاون مع الجهات المختصة في المنطقة الشرقية بهدف إعادة بناء «عين الكعيبة» التاريخي وتسويرها وإعادتها إلى حالتها كموقع أثري مهم.

الهيئة تؤكد استمرارها في التنسيق والتعاون مع الجهات المختصة بهدف إعادة بناء «عين الكعيبة»

وأضاف أن الهيئة لم تتقاعس عن قيامها بدورها في موضوع «عين الكعيبة» التي أزالتها جرافة أحد المقاولين خلال العمل بمخطط جديد غرب منطقة الجش في محافظة القطيف، وبدأت الهيئة عقب حصول التعدي وتحديد المتسبب في هدم العين مخاطبة الجهات المختصة في المنطقة الشرقية للتحقيق مع المتسبب في هدم البئر وإلزامه بإعادة بنائها وتسويرها.

وبيَّن أن الهيئة أكدت في مخاطبتها للجهات المختصة في المنطقة أهمية الالتزام بما ورد في نظام الآثار بأنه (يتعين عند وضع مشروعات التخطيط في المدن والقرى أو توسيعها أو تجميلها، المحافظة على المعالم والمناطق الأثرية فيها، وعدم إقرار مشروعات التخطيط التي توجد في نطاقها آثار إلا بعد الحصول على موافقة الهيئة العامة للسياحة والآثار

شارك برأيكإلغاء الرد