Booking.com

كشفت “دار الأوبرا السلطانية مسقط” (ROHM) المؤسسة الرائدة في مجال الفنون والثقافة في سلطنة عُمان عزمها على المشاركة للمرة الأولى في “سوق السفر العربي 2014” (ATM 2014) والذي يقام بدبي الحدث الدولي الأبرز في مجال السفر والسياحة في منطقة الشرق الأوسط المقرر انعقاده في الفترة من 5 إلى 8 مايو المقبل في “مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض” (DICEC)، وذلك بمشاركة نخبة من الخبراء المعنيين بالسياحة الداخلية والخارجية من مختلف أنحاء العالم.

دار-الأوبرا-السلطانية-مسقط

“دار الأوبرا السلطانية مسقط” تروج لنفسها كوجهة رئيسية رائدة للفنون والثقافة في سوق السفر العربي

وسيوفر “سوق السفر العربي 2014” الذي يحمل شعار “حدث واحد .. وجهات غير محدودة” منصة إستراتيجية هامة من شأنها دعم الجهود الرامية إلى ترسيخ مكانة “دار الأوبرا السلطانية مسقط” كمركز رائد للتميز في تعزيز التقارب الثقافي العالمي عن طريق الفنون الأدائية، وتتشارك “دار الأوبرا السلطانية مسقط” مع وزارة السياحة العُمانية جناح عرض واحد ضمن المنصة رقم (ME2210).

وقالت كريستينا شيبلمان مدير عام “دار الأوبرا السلطانية مسقط”: “نتطلع إلى المشاركة للمرة الأولى في سوق السفر العربي الذي بات أحد أبرز الفعاليات المرتقبة على خارطة السياحة والسفر الإقليمية، ونحن على ثقة تامة بأنّ تواجدنا ضمن الحدث الممتد على مدى أربعة أيام سيتيح لنا فرصة التعريف بـ”دار الأوبرا السلطانية مسقط” كوجهة رئيسية رائدة للفنون والثقافة عبر تسليط الضوء على روائع الأعمال الفنية لأبرز الفنانين الخليجيين وأهم الأعمال العالمية من الأوبرا والباليه والموسيقى السيمفونية والأرابيسك والجاز والفلامنجو والعروض الموسيقية الموجّهة للعائلات وغيرها الكثير، ونسعى من خلال مشاركتنا في سوق السفر العربي إلى بناء شراكات إستراتيجية جديدة من شأنها تجسيد تطلعاتنا الطموحة”.

وتعد “دار الأوبرا السلطانية مسقط” مركز رئيسي رائد للفنون والثقافة والموسيقى ضمن موقع استراتيجي في منطقة شاطئ القرم في العاصمة العُمانية مسقط، ويتميز مجمع دار الأوبرا الذي تأسس بناءاً على المرسوم السلطاني الصادر عن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم بالتصاميم العمرانية المعاصرة مع طاقة استيعابية تصل إلى 1,100 شخص.

ويضم المجمّع مسرح وصالة استقبال وحدائق ومركز تجاري ومنافذ تجزئة ومطاعم راقية حيث تعتبر مركز فني للعروض الموسيقية والمسرحية والأوبرالية، واحتضنت “دار الأوبرا السلطانية مسقط” عدداً من أبرز الفنانين بمن فيهم مغنيي التينور العالميين بلاسيدو دومينجو وأندريا بوتشيلي والسوبرانو رينيه فليمينج وعازف التشيلو يو يو ما إلى جانب “أوركسترا لندن الفيلهارمونية” والعديد من مشاهير العالم.

وتعتبر دار الأوبرا السلطانية مسقط هي أول دار أوبرا في منطقة الخليج العربي وفي الجزيرة العربية حيث أمر السلطان قابوس سلطان سلطنة عُمان ببنائها في عام 2001 تم البدء في الأعمال الإنشائية للمبنى في عام 2007، وافتتح في 12 أكتوبر 2011.

أن دار الأوبرا السلطانية مبنى متعددة الاستعمالات يمكنه أن يستضيف فعاليات مختلفة كحفلات الأوبرا والحفلات الموسيقية والمسرحيات إضافة إلى المؤتمرات والعديد من الملتقيات الثقافية والفنية

يعتبر دار الأوبرا السلطانية أول دار أوبرا يستخدم تقنيات عرض الوسائط المتعددة عن طريق شاشات تفاعلية في المقاعد كما تم استخدام احدث تقنيات الصوت والإضاءة في المسرح الكبير للدار.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.