Booking.com

أعرب زوار معرض “روائع الآثار السعودية”, والذي يُقام في متحف سميثسونيان في مدينة واشنطن بالولايات المتحدة عن أهمية المعرض وما يضمه من قطع ومقتنيات ذات قيمة تاريخية كبيرة تكشف عن حضارة تمتد إلى آلاف السنين.

باب الكعبة

أحد زوار المعرض يتأمل باب الكعبة عن قرب

 

وشدد الزوار على أن هذه الكنوز والقطع الأثرية برهنت على حضارة عميقة وبعد تاريخي للمملكة مبدين إعجابهم بالقطع المعروضة التي توضح تلاقي الحضارات على أرض الجزيرة العربية.

وأبدى الزائر جون بويل الموظف المتقاعد من وزارة الخارجية الأمريكية إعجابه بباب الكعبة المشرفة, وقال إنه سمع الكثير عنها ولكنه لم يتمكن من مشاهدتها قبل اليوم إضافة إلى الصور التي تمثل طرق الحج القديمة.

أما الزائر بيتر كابوتو من فيلادلفيا في ولاية بنسلفانيا فأوضح أن المعرض عرفه الكثير عن الجزيرة العربية ودورها في الفن والثقافة, وكذلك التجارة في الأزمنة البعيدة مشيراً إلى أن من بين القطع الكثيرة التي لفتت انتباهه في المعرض كانت المجسمات المستخرجة من مدينة العلا التي أظن أنها قد ألهمت الفنان بيكاسو والأقنعة المصنوعة من الذهب.

يذكر أن معرض روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور, والذي صدرت الموافقة السامية الكريمة على تنظيمه في عدد من المدن الأوروبية والأمريكية قد حقق نجاحاً كبيراً في محطاته الأربع السابقة, وشهد إقبالاً كبيراً حيث زاره أكثر من مليون وخمسمائة ألف زائر مما يعكس اهتمام العالم بآثار المملكة العربية السعودية, والتعرف على ما شهدته من حضارات, وما تختزنه من آثار تشير إلى مشاركة إنسان الجزيرة العربية في تشكيل الحضارة الإنسانية.

المصدر

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت