Booking.com

ينطلق غداً مهرجان الشارقة للأضواء للعام الثاني على التوالي، في الفترة بين 9 إلى 17 فبراير الحالي، ويبرز المهرجان جماليات معالم الشارقة بتحويلها إلى شاشات عرض ضخمة لتصميمات من الأضواء والألوان.

مهرجان الشارقة للأضواء 2011
من عروض مهرجان الشارقة للأضواء 2011

تبدأ عروض المهرجان المجانية من الساعة السابعة مساء وحتى وقت متأخر من الليل في اثني عشر موقعاً حول الشارقة، هي القصباء (الواجهات الداخلية والواجهة الخارجية قرب المسجد)، حصن الشارقة، واجهة واحة النخيل، ميدان الثقافية، واجهة المجاز المائية، مسجد المجاز، مجمّع دار القضاء، السوق المركزي، المجلس الإستشاري وميدان الكويت، الميل الذهبي، ومطار الشارقة الدولي.

كما ستُستخدم في المهرجان هذا العام تقنيات جديدة وتصاميم ثلاثية الأبعاد، بداية من انطلاق المهرجان عند قناة القصباء، إلى حوالي 12 موقعاً آخر، ليقدم عروض مبهرة من الأضواء الملونة الساحرة.

مسجد المغفرة في الشارقة خلال مهرجان الشارقة للأضواء 2011
مسجد المغفرة في الشارقة خلال مهرجان الشارقة للأضواء العام الماضي

ويعتبر مهرجان أضواء الشارقة واحد من أبرز الفعاليات التي تنظمها الشارقة والأول من نوعه في المنطقة، وقد استقطب في عامه الأول أكثر من 90 ألف زائر من مختلف الجنسيات، مما يعزز من مكانة الإمارة ضمن قائمة المدن التي تركز على سياحة المهرجانات لما لها من دور كبير في استقطاب السياح.

وتنظم المهرجان هيئة الإنماء التجاري والسياحي، بالتعاون مع شركة نومادا، وعدد من الرعاة المحليين والإعلاميين، ويتولى الأعمال الفنية فنانين من دول مختلفة لتصميم عروض الأضواء، مثل شركة سكيرتز الفرنسية، لتصممي عروض القصباء، وشركة تيلت لتصميم عروض واجهة المجاز المائية وميدان الثقافة، والفنان بياتريس ويرينير فسوف يصمم عروض مسجد المجاز، والفنان لوران لونجلوا مجمع دار القضاء، والفنان منير حرباوي ميدان الكويت، وغيرهم من الفنانين.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.