Booking.com

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وبدعم من مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، تنطلق فعاليات الموسم الثالث من مهرجان الرحالة، الأول من نوعه في العالم، في الثامن من ديسمبر المقبل، بندوة الثقافة والعلوم بدبي، وبتنظيم نادي رحالة الإمارات..

مهرجان الرحالة العالمي

يضم المهرجان معرضاً فنياً للصور الفنية التي التقطها الرحالة أنفسهم في مختلف بقاع الأرض

وبمشاركة نخبة من أهم الرحالة العالميين ممن كانت لهم بصمات واضحة وجليلة في مختلف أنواع الرحلات، وحققوا إنجازات غير مسبوقة في مجال الحل والترحال بشتى أنواع المغامرات التي أهلت بعضهم لدخول موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية.

وبدوره قال عوض محمد بن الشيخ مجرن، رئيس فريق رحالة الإمارات ورئيس اللجنة المنظمة للمهرجان: حظيت الدورتان الأولى والثانية من المهرجان باهتمام كبير من أعلى المستويات في الدولة وترافق ذلك مع إقبال كبير من قبل الجمهور ودعم مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، الأمر الذي شجعنا على تطوير المهرجان هذا العام وإضافة فعاليات جديدة.

وأضاف: يضم المهرجان معرضاً فنياً للصور الفنية التي التقطها الرحالة أنفسهم في مختلف بقاع الأرض، إلى جانب مجموعة من الندوات والمحاضرات حول آداب الرحلات وارتباطها بالثقافة العربية بشكل عام وثقافة دولتنا خصوصاً، هذا وسيقوم راعي الحفل بعد افتتاح المهرجان بتكريم المشاركين وتوزيع شهادات التقدير عليهم..

وأردف “تتويجاً للنجاحات التي حققها المهرجان في دوراته السابقة والإقبال الواسع في الشرق والغرب في كافة أقطار العالم، قررنا إطلاق «جائزة مهرجان الرحالة العالمي»، بحيث يتم من خلالها منح ميداليات ذهبية وفضية للرحالة المتميزين، وذلك وفقاً لعدة معايير ومنها: زيارة كافة قارات العالم، المسافات التي قطعها الرحال، المدة الزمنية للرحلة أو لمجموع الرحلات، سلوكيات الرحال وسمعته، الفئة العمرية، كيفية تمويل الرحلة، عدد الدول التي زارها الرحال، بالإضافة إلى توثيق الرحلة عبر مقاطع الفيديو والصور الفوتوغرافية والكتب، وعدد أعضاء الفريق أي هل الرحلة جماعية أو فردية”.

 

 

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت