Booking.com

أبهرت دبي العالم بأسره كعادتها مع عروض الألعاب النارية المذهلة ضمن احتفالات العام الجديد، حيث اجتمع ما يقرب من 2 مليون سائح ينتمون لأكثر من 220 دولة في وسط مدينة دبي.

دبي تستقبل العام الجديد 2017

وقبل لحظات من منتصف ليل آخر أيام 2016، خيم الظلام على كافة أرجاء وسط مدينة دبي، لتصدح بعد ذلك مقطوعة موسيقية خاصة من “استوديوهات ظبيوود”، وتم تسجيلها بين دبي والقاهرة بمشاركة أكثر من 80 عازفاً، لتعلن بدء الاحتفال بحلول العام الجديد.

دبي تستقبل العام الجديد 2017

لينطلق بعدها صقر متألق لينير السماء معلناً قرب حلول العام الجديد، وبدء العد التنازلي مع تشكيلات بصرية رائعة من الأنوار والليزر وصولاً إلى اللحظة التي يترقبها العالم عندما ازدان “برج خليفة” بملايين الأضواء وأحاطت به آلاف الألعاب النارية، وظهرت عبارات التهاني بالعام الجديد باللغتين العربية والإنجليزية على شاشات LED على واجهة البرج.

دبي تستقبل العام الجديد 2017

وتم تصميم عروض الألعاب النارية لتقدم تعابير فنية مستقاة من التراث الإماراتي العريق، تحاكي بدقة فائقة أشكال الصقور المحلقة والمذنبات وتموجات الرقصات العربية التقليدية، كما ازدادت الأجواء سحراً مع عروض الماء والنار المنتاغمة التي شهدتها نوافير “دبي فاونتن” خصيصاً في هذه المناسبة.

دبي تستقبل العام الجديد 2017

ولم تنتهِ الاحتفالات هنا، بل حل الظلام مجدداً على أجواء المكان، وعاد الصقر ليحلق في السماء، متجهاً نحو قناة دبي المائية، ومنها إلى موقع مشروع “خور دبي” المرتقب، وأعقب ذلك المزيد من الألعاب النارية التي رسمت تتابعات ضوئية امتدت بين “برج خليفة” و”قناة دبي” و”خور دبي” لتؤلف الألوان والألعاب النارية شكل تصميم البرج الجديد المنتظر، وشكل هذا المشهد البانورامي صلة وصل بصرية بين اثنين من المعالم الكبيرة التي تجسد حاضر دبي.

ولم تقتصر الاحتفالات فقط على وسط مدينة دبي بل شملت عدة مواقع، حيث انطلقت عروض الألعاب النارية من 160 موقعًا مختلفا، وذلك بزيادة بمعدل الضعف عن عدد مواقع الاطلاق فى العام الماضى، وبلغت عروض الألعاب النارية في دبي نحو 460 مليون دولار، أي ما يزيد على ثلاثة أضعاف تكلفة إطلاق الألعاب النارية في ألمانيا كلها بمناسبة العام الجديد والتي بلغت 150 مليون دولار.

دبي تستقبل العام الجديد 2017

وقد بلغ عدد العاملين بعروض الألعاب النارية مائتين من الخبراء والمهنيين من كافة أنحاء العالم، قضوا نحو 192 ألف ساعة عمل، كما استخدم أكثر من 4.7 أطنان من المفرقعات، مع إطلاق أكثر من 25 ألف شعاع في سماء المدينة، كما تطلبت الاحتفالات استخدام أكثر من 25 ألف متر من الكابلات.

دبي تستقبل العام الجديد 2017

وتعود الزيادة في تكاليف الاحتفالات هذا العام إلى مد وقت الألعاب النارية لكسر الرقم القياسي العالمي السابق، إذ سجلت دبي رقما قياسيا عالميا في موسوعة غينيس حين استقبلت عام 2014 بأضخم عرض للألعاب النارية استمر ست دقائق، واستخدم فيه نحو 490 ألف مقذوف ناري، بينما دخلت غينيس مرة أخرى العام الماضي مع أكبر شاشة في العالم بلغت مساحتها 32 ألف متر تقريبا تم تثبيتها على برج خليفة.

https://www.youtube.com/watch?v=7exmezFtn44

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت