Booking.com

أكملت الجهات السياحية بمنطقة المدينة المنورة استعداداتها لاستقبال زوارها بـ50 فعالية لاكتشاف المواقع السياحية التي تزخر بها محافظتا العلا, وينبع, ومركز الرايس, والتي تحفل بعدد من المقومات الطبيعية والمرافق المجهزة.

الهيئة العامة للسياحة والآثار

اليوم انطلاق ملتقى الحرف والصناعات اليدوية بالمدينة المنورة

وأوضح مدير فرع هيئة السياحة والآثار بالمنطقة الدكتور يوسف المزيني أن فترة الإجازة تمثل فرصة للمواطنين والمقيمين لاكتشاف مناطق تحفل بعدد من المقومات الطبيعية والمرافق السياحية الفريدة, ومنها قضاء الإجازات بصحبة العائلة بالمخيمات أو على ضفاف الشواطئ في كل من ينبع البحر والرايس, وهي من الوجهات السياحية المحلية التي تشهد إقامة مهرجانات وفعاليات جاذبة تزداد فيها المنافسة لجذب أكبر شريحة من الزائرين.

وأفاد بأن الفعاليات تشمل ملتقى الحرف والصناعات اليدوية بالمدينة المنورة الذي سينطلق اليوم ويستمر لمدة 9 أيام وبمشاركة نحو 50 حرفية وحرفيا من مختلف المناطق.

ودعا المزيني الجهات المهتمة بالسياحة إلى الاستفادة من الحملة التي أطلقتها الهيئة خلال الإجازة وتمثل فرصة لاكتشاف مناطق غنية بالمقومات السياحية تنظمها الهيئة حيث يوفر موقع السياحة السعودية www.sauditourism.com.sa روزنامة الفعاليات الالكترونية للسياح متصفحي الإنترنت معلومات حول أهم الفعاليات والمناسبات التي تشهدها المنطقة وباقي مناطق المملكة بالإضافة إلى الاستفادة من مركز الاتصال السياحي على الهاتف المجاني 8007550000 الذي يقدم خدمة معلوماتية للمتصلين عبر إطلاعهم على أبرز عروض قطاع الإيواء, ووكالات السفر والسياحة, والمنتجعات السياحية, ومدن الألعاب.

وجدير بالذكر أن الهيئة العامة للسياحة والآثار السعودية هي هيئة حكومية تعنى بالقطاع السياحي بالمملكة العربية السعودية, وذلك بتنظيمه وتنميته والترويج له وتعزيز دوره وتذليل العوائق التي تمنع دون نموه.

وذلك بما يتوافق مع مكانة المملكة وقيمها, وأيضا من أهداف الهيئة الاهتمام بالآثار والمحافظة عليها والعناية بالمتاحف والرقي بالعمل الأثري المبذول في المملكة العربية السعودية.

وأخيراً جعل للقطاع الخاص دوراً رئيسياً في إنشاء المنشآت السياحية الاستثمارية, وقد أسست الهيئة العليا للسياحة في عام 1421هـ بوصفها مؤسسة ذات شخصية اعتبارية مستقلة.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.