Booking.com

سجل القطاع الفندقي في الإمارات نمواً مميزاً في مستويات الإشغال ومتوسط سعر الغرفة الفندقية إضافة إلى نمو العائد على الغرفة الفندقية المتوفرة خلال شهر إبريل 2014 مقارنة مع أبريل 2013 بحسب تقرير حديث صادر عن شركة “إس تي آر غلوبال” المتخصصة في الأبحاث حول السوق الفندقي في العالم.

فنادق-دبي

“إس تي آر غلوبال”: 2 .82% نسبة إشغال الفنادق على مستوى دولة الإمارات خلال شهر إبريل بزيادة 2 .4%

أظهر التقرير الشهري الذي تصدره الشركة حول أداء الفنادق في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ارتفاعاً في مستويات الإشغال في الفنادق على مستوى دولة الإمارات بنسبة 2 .4% إلى 2 .82% في حين حقق متوسط سعر الغرفة الفندقية نمواً آخر بنسبة 8% ليصل إلى 61 .883 درهم أي ما يعادل 240 دولاراً خلال شهر إبريل مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي.

وسجلت فنادق الدولة النمو الأعلى على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا في متوسط العائد على الغرفة الفندقية المتوفرة بنسبة 6 .12% ليصل إلى 5 .726 درهم أي ما يعادل 197 دولاراً خلال أبريل 2014.

وسجلت فنادق دبي نمواً مميزاً في متوسط سعر الغرفة الفندقية بنسبة تزيد على 5 .10% إلى 8 .1041 درهم أي ما يعادل 65 .283 دولار خلال شهر إبريل 2014 مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2013.

وشهدت الفنادق في كل من أبوظبي ودبي ارتفاعاً قوياً في متوسط العائد على الغرفة الفندقية المتوفرة بمقدار رقمين عشريين خلال شهر إبريل 2014 حيث حققت دبي ارتفاعاً بنسبة 8 .12% إلى 880 درهماً أي ما يعادل 239 دولاراً في حين سجلت أبوظبي ارتفاعاً في متوسط سعر الغرفة المتوفرة بنسبة 2 .17% إلى 454 درهماً أي 123 دولاراً.

وحققت الفنادق في أبوظبي ارتفاعاً من خانتين عشريتين في مستويات الإشغال فيما يعتبر هذا التغير ثاني أكبر نمو في معدلات الإشغال في المنطقة بنسبة 3 .13% إلى 2 .79% خلال شهر إبريل 2014.

وسجلت مصر انخفاضاً في مستويات الإشغال بنسبة 1 .13% إلى 9 .51% في حين ارتفع متوسط سعر الغرفة بنسبة 8 .3% إلى 68 دولاراً، وفي المقابل سجل العائد على الغرفة الفندقية المتوفرة انخفاضاً بنسبة 7 .9% ليصل إلى 35 دولاراً.

أما بالنسبة للفنادق في السعودية فقد ارتفع مستوى الإشغال بنسبة 5 .6% إلى 3 .74% في حين انخفض متوسط سعر الغرفة الفندقية بنسبة 1 .1% إلى 180 دولاراً، وفي المقابل ارتفع العائد على الغرفة الفندقية المتوفرة بنسبة 3 .5% ليسجل 134 دولاراً.

وعلى مستوى القارة السمراء حققت ساندتون في جنوب إفريقيا انخفاضاً في متوسط سعر الغرفة الفندقية بنسبة 8 .10% ليصل إلى 105 دولارات في حين سجلت لاغوس انخفاضاً بنسبة 15% إلى 161 دولاراً.

وسجلت العاصمة اللبنانية بيروت انخفاضاً في العائد على الغرفة الفندقية المتوفرة بنسبة 1 .19% إلى 7 .69 دولار، وفي المقابل حققت كل من مسقط وجدة وعمان نمواً يتراوح بين 11% إلى 24% ليصل إلى 223 دولاراً.

قالت إليزابيث وينكل العضو المنتدب في شركة “إس تي آر غلوبال” المتخصصة في الأبحاث الفندقية: “لقد برزت كل من دولة الإمارات والسعودية كنجم ساطع في المنطقة، وذلك بسبب إظهار المستثمرين اهتماماً متزايداً في الدولتين”، مضيفةً: “أن هنالك قدراً كبيراً من الاهتمام والإيجابية في المنطقة”.

وأضافت وينكل إن: “الإقليم الفرعي من المنطقة يمتلك أكبر عدد من الغرف الفندقية قيد التطوير حيث يصل معدل النمو المضاف إلى المعروض من الفنادق إلى 40%”.

وأشارت وينكل إلى أن الشرق الأوسط شهد أداء إيجابياً خلال إبريل 2014 حيث ارتفعت مستويات الإشغال بنسبة 2% ليصل معدل الإشغال إلى 67% في حين ارتفع متوسط سعر الغرفة بنسبة 2 .7% ليصل إلى 657 درهما أي ما يعادل 179 دولاراً في حين ارتفع العائد على الغرفة الفندقية المتوفرة خلال الفترة نفسها بنسبة 4 .9% الى 440 درهماً أي ما يعادل 120 دولاراً.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.