Booking.com

قال خبراء على هامش معرض الفنادق بدبي أمس إن حجم الإنفاق على التصاميم والتجهيزات الداخلية لقطاع الفنادق بالدولة في نمو مستمر نتيجة لدخول مشروعات فندقية جديدة للسوق حيث تشير تقارير حديثة إلى أن حجم إنفاق الفنادق على القطاع يقارب 3 .1 مليار دولار أي ما يوازي 5 .5 مليار درهم, وهو ما يلمح إلى الفرص الهائلة, وحجم السوق الكبير في المنطقة.

غرف فندقية

الهندسة الداخلية تستحوذ على ما يناهز 20% من إجمالي قيمة المشاريع الفندقية

وقال مشاركون بالمعرض إن العام المقبل سيكون أكثر إيجابية بالنسبة لمزوّدي قطاع الضيافة, ولاسيما الهندسة الداخلية التي تستحوذ على ما يناهز 10 إلى 20% من إجمالي قيمة المشاريع حيث من المتوقّع أن يبلغ حجم قطاع المقاولات الداخلية من ديكور وتجهيزات 9 مليارات دولار مع نهاية عام 2013, ويُتوقّع أيضاً أن يرتفع الاستثمار عبر القطاع بنسبة 17%.

وقال سيمون أشعيا المدير الإقليمي لشركة “غروهه” في منطقة شرق البحر المتوسط والشرق الأوسط وإفريقيا: إنه بفضل الانتعاش الذي شهده قطاع الإنشاءات خلال 2013 استطاعت الإمارات الحفاظ على مكانتها الريادية في منطقة الخليج في مقاولات التصميم الداخلي, وتزويد التجهيزات لكل من القطاعين السكني والتجاري.

ومن جانبها أكدت أليفيا سورا مديرة تطوير الأعمال لدى “أومنيكس” أن اهتمام صناعة الفندقة وصناعة السياحة عامة بالمنطقة بتحديث البنية التحتية يتزايد طردياً مع إقبال قطاع الضيافة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على نحو مطرد منذ أعوام على تحديث نظم التقنية المعلوماتية من أجل تحقيق التوافق الأمثل مع الأجهزة النقالة المختلفة للعملاء, ومن ثم إتاحة أحدث جيل من الخدمات مثل خدمة التلفاز, وخدمة الأفلام حسب الطلب عبر الأجهزة المحمولة والنقالة, وخدمة المكالمات المرئية والخدمات التفاعلية مثل نُظم إدارة الغرف والتحكم بالنظم السمعية المرئية.

وجدير بالذكر انه تم أمس افتتح الدورة الرابعة عشرة من معرض الفنادق 2013 في دبي, وهو المعرض الأضخم والرائد في قطاع الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حيث يشارك فيه أكثر من 560 مؤسسة إقليمية ودولية في صالاته السبع التي تغطي مساحة 26000 متر مربع, ويشمل المعرض هذه السنة 16 جناحاً دولياً, ويتضمن 5 بلدان جديدة هي النمسا, والفلبين, وبلجيكا, والولايات المتحدة الأمريكية, والهند ما يضيف الطابع العالمي إلى المعرض.

وافتتح على هامش المعرض للمرة الأولى هذه السنة مؤتمر الرؤية الذي استقبل في يومه الأول 16 من أهم الخبراء والروّاد في المجال على رأسهم المتحدث الرئيس إلكسندر باردر المدير الإقليمي لتطوير الأعمال لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في شركة “سابر” الذي كشف في كلمته عن أبرز خمسة توجهات رقمية يشهدها قطاع الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في محاضرة تحت عنوان “قطاع في تطور مستمر- الضيافة تدخل العالم الرقمي” ركزت على أهمية التزام استراتيجية واضحة وثابتة لدعم تقارب المبيعات, والربحية والذكاء التجاري في قطاع الضيافة عبر التواصل الرقمي.

كما انطلق معرض الرفاهية بالتزامن مع معرض الفنادق, والذي ألقى الضوء على أبرز الاستثمارات الإقليمية والفرص التجارية المتوفرة في قطاع الرفاهية, وجمع المصنعين ومقدمي الخدمات والموزعين مع صناع القرار والشراة الذين يمثلون مؤسسات رئيسة في القطاعين العام والخاص ومشاريع ومرافق مهمة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت