Booking.com

يبدأ اليوم الاكتتاب في 16.5 مليون سهم في “مجموعة الحكير” تمثل 30% من أسهم الشركة، وذلك بعد صدور موافقة هيئة السوق المالية في 7 مايو 2014م، ويستمر الاكتتاب لمدة سبعة أيام شاملة آخر يوم لإغلاق الاكتتاب.

 

الحكير

“مجموعة الحكير” تفتتح ثلاث فنادق جديدة في الرياض وجدة وجازان خلال العام الجاري

وقال سامي الحكير الرئيس التنفيذي لمجموعة الحكير إن الشركة ستشهد نموا سنويا يراوح ما بين 10-12 في المائة سنويا، وأوضح أن المجموعة ستشهد توسعات في 2014 من خلال افتتاح ثلاثة فنادق جديدة في الرياض وجدة وجازان، وقال إن طموحنا لا يتوقف عند هذه المشاريع، وأعرب عن أمله أن توفق الشركة في مجال الاستحواذات وإقامة تحالفات مع شركات عالمية.

وقدر احتياج الرياض والمنطقة الشرقية لأكثر من 15 ألف غرفة فندقية خلال ثلاث سنوات منها عشرة آلاف غرفة بالرياض وخمسة آلاف غرفة بالدمام، وقال إن الفترة القادمة ستشهد توسعات كبيرة خاصة في مناطق معينة تحتاج إلى عدد كبير من الفنادق مثل مكة المكرمة والمدينة المنورة التي تشهد توسعات كبيرة، وأضاف أن السعودية تحتاج إلى فنادق في المناطق الناشئة، مشيرا إلى أن استثمارات الفنادق تختلف حسب مستوى وإمكانات الفندق.

وفي رده على سؤال عن ارتفاع أسعار الليالي الفندقية قال: “لا نقيس الأسعار على موسم معين الأسعار هنا أقل من أسعار الدول المحيطة ومدروسة بشكل جيد كما تخضع لرقابة الهيئة العليا للسياحة والآثار”، وأوضح أن المجموعة لديها برامج متكاملة للسياحة الداخلية تتناسب مع الأسر السعودية.

وعلى صعيد اكتتاب الشركة ستقوم البنوك المتسلمة باستقبال طلبات المستثمرين الأفراد الراغبين في الاكتتاب في أسهم الشركة، وذلك بقيمة 50 ريالاً للسهم الواحد، والتي تم تحديدها بناءً على عملية بناء سجل الأوامر التي شملت صناديق الاستثمار المؤسسة في المملكة والمطروحة طرحاً عاماً بالإضافة إلى الأشخاص المرخص لهم في التعامل في الأوراق المالية بصفة أصيل والشركات المدرجة في السوق المالية السعودية من خلال محافظها التي يديرها أشخاص مرخص لهم، وشركات قطاعي البنوك والتأمين المدرجة في السوق المالية السعودية، وذلك وفقاً للضوابط التي أصدرتها الهيئة حيث تمت عملية بناء سجل الأوامر بنجاح بتغطية وصلت 10.1 مرة من إجمالي حجم الأسهم المطروحة للاكتتاب.

وخلال المؤتمر الصحافي الذي عقد بالرياض أمس أثناء مراسم توقيع اتفاقية التعهد بالتغطية وإدارة الاكتتاب مع السعودي الفرنسي كابيتال واتفاقية البنوك المتسلمة أوضح سامي الحكير أن قرار طرح 30% من رأس مال الشركة للاكتتاب العام يعكس الرؤية الإستراتيجية للشركة التي تسعى إلى أن تكون من الشركات الرائدة في مجال الضيافة والترفيه في الدول التي تعمل بها، وأن تنتهز النمو المستمر الذي يتمتع به كل من قطاعي الضيافة والترفيه في المملكة والذي ما زال يستحوذ على شريحة واسعة من الخدمات المتعددة التي تعتبر عاملا رئيسا في الاقتصاد الوطني، والتي يمكن من خلالها تحقيق نجاح فريد في بيئة تنافسية عالية.

وأشار إلى تركيز المجموعة على سوق المملكة وتعزيز مكانتها الرائدة في السوق من خلال افتتاح فنادق عالمية ذات الفئة المتوسطة والعليا، وذلك تماشياً مع حجم الطلب وبناءً على معرفة الشركة العميقة في السوق وخبرتها في هذا المجال بالإضافة إلى تعزيز مكانتها الرائدة في قطاع الترفيه من خلال افتتاح المراكز الترفيهية العائلية في المملكة والإمارات.

وبين أن المجموعة كانت قد أتمت استعداداتها منذ فترة طويلة وعينت السعودي الفرنسي كابيتال مديراً للاكتتاب نظرا لخبرتهم في هذا المجال من خلال الاكتتابات السابقة التي شهدتها السوق السعودية على مدى السنوات الماضية.

وأضاف أن إدراج أسهم مجموعة الحكير في السوق المالية يأتي من منطلق قناعتنا بأهمية الانتقال من نطاق الشركات العائلية الخاصة إلى نطاق الشركات المساهمة بحيث يضمن استدامة الشركة ونموها وتطورها في المستقبل.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.