Booking.com

كشفت شركة إم. كاستيدو الهندسية ومقرها نيويورك عن خطط طموحة بخصوص السعي لبناء فندق فخم يشبه نصفي قمر يلوحان في الأفق على بعد ميل قبالة ساحل الدوحة بكلفة قدرها 1.02 مليار إسترليني.

 

فندق الفضة واللؤلؤ

افتتاح فندق “الفضة واللؤلؤ” قبل مونديال 2022 الذي تستضيفه قطر

وينتظر أن يضم ذلك الفندق الجديد وهو فندق الفضة واللؤلؤ من تصميم شركة إم. كاستيدو الهندسية ومقرها نيويورك أكثر من 1000 غرفة ومركز مجاور للمعارض، ويتوقع أن يتم الانتهاء من أعمال بنائه قبيل انطلاق مونديال 2022 في قطر.

وعلى الرغم من أنه ما يزال بانتظار الموافقة النهائية فإن ذلك التصميم الرائع يضم برجين على شكل نصف دائرة مكونين من 30 طابقاً، وسيتم تطويرها وإدارتهما من جانب شركة كتارا للضيافة القطرية المتخصصة في مجال التطوير العقاري.

وسيكون هناك مدخلاَ مفتوحاً بين البرجين يطل على حدائق بمنظر مفتوح على المحيط، وستضم المباني الأخرى مكاناً للمؤتمرات فوق مرفق متعدد الطوابق مخصص لإيقاف السيارات.

وأشارت الشركة المصممة لذلك الفندق الجديد إلى أن الغرف والأجنحة الخاصة بالفندق ستعرض الإرث الثقافي الثري والتقاليد البصرية للبلاد كما سيضم الفندق عدداً من المطاعم والمنافذ التجارية الخاصة بالبيع بالتجزئة.

وسيضاء أثناء الليل الهيكل الخارجي للفندق المصنوع من الزجاج والفولاذ المقاوم للصدأ بمصابيح LED لخلق التأثير الخاص بوجود لؤلؤة لامعة متوهجة وسط الماء.

ولفتت تقارير صحافية بهذا الخصوص إلى أن تكلفة الـ 1.02 مليار إسترليني لا تشمل البناء الداخلي أو تطوير المناطق المخصصة لتناول الطعام وكذلك المنافذ التجارية.

وهذا الفندق هو الأكثر طموحاً من بين عدة مشروعات يتم تمويلها قبيل مونديال 2022 وتهدف من ورائها قطر لزيادة سعتها الفندقية من حوالي 15 ألف إلى 95 ألف شخص.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.