Booking.com

يبدأ اليوم رسمياً تطبيق رسم درهم السياحة في فنادق دبي حيث ستضاف قيمة الرسم إلى فاتورة الإقامة في المنشآت الفندقية على اختلاف تصنيفاتها بما فيها الفنادق والشقق الفندقية على أن يدفعها النزيل.

dubai

10 إلى 12 درهماً للشقق الفندقية و15 إلى 20 درهماً للفنادق

ووفقاً لجريدة البيان الاقتصادي كشفت مصادر عن أن قيمة “درهم السياحة” بالنسبة للشقق الفندقية العادية تبلغ 10 دراهم على الغرفة الواحدة في الليلة الواحدة بينما تبلغ بالنسبة للشقق الفندقية الفاخرة 12 درهماً أما بالنسبة للفنادق فهي 15 درهما للـ4 نجوم، و20 درهماً بالنسبة للـ5 نجوم.

كما يشمل الرسم الجديد الإقامات طويلة الأمد في الشقق الفندقية، ويتم فرضه على كل غرفة ضمن كل شقة فندقية فعلى سبيل المثال إذا كانت العائلة تقيم في شقة فندقية مكونة من 3 غرف ولمدة سنة، ومع فرض 10 دراهم لكل غرفة في الشقة يصل إجمالي رسوم درهم السياحة على هذه العائلة 10700 درهم.

أما بالنسبة للفنادق 5 نجوم فالمقيم في الأجنحة التي تتكون من 3 غرف سيدفع 60 درهماً عن كل ليلة أي 20 درهماً لكل غرفة.

وقالت المصادر إن رسائل قد بعثت بالفعل إلى المقيمين في الفنادق والشقق الفندقية في الوقت الراهن تبلغهم بالرسوم الجديدة في حين أن المقيمين طويلي الأمد الذين دفعوا إيجارات الشقق ما قبل 24 فبراير الماضي قبل صدور القرار قد حصلوا على مهلة إعفاء من الرسم إلى غاية 30 يونيو المقبل.

وجدير بالذكر أن عدد نزلاء فنادق قد ارتفع في دبي العام الماضي إلى أكثر من 11 مليوناً ما اعتبره مسئولون في الإمارة مؤشراً إيجابياً إلى أن دبي تتجه نحو تحقيق هدفها باستقطاب 20 مليون زائر بحلول عام 2020.

وكشفت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي أن عائدات مشغلي الفنادق والشقق الفندقية شهدت نمواً ملحوظاً إذ ارتفعت 16.1% أي 21.84 بليون درهم نحو ستة بلايين دولار.

وارتفع عدد السياح السعوديين 19.9% إلى 1.35 مليون لتحافظ المملكة على المركز الأول في هذا المجال.

وأظهرت أرقام الدائرة أن عدد نزلاء المنشآت الفندقية في الإمارة بلغ العام الماضي 11.012.487 بزيادة 10.6% مقارنة بعام 2012 كما حافظت الدول الـ 10 الأولى التي تشكل أعلى نسبة زوار على مراكزها مع تغير طفيف في التصنيف، واحتلت السعودية المركز الأول تلتها الهند ثم المملكة المتحدة فالولايات المتحدة ثم روسيا فالكويت فألمانيا وعُمان ثم إيران وأخيراً الصين.

وكانت سوق السياح الأستراليين الأكثر نمواً بزيادة 39% ليرتفع عدد الزوار من 193 ألفاً عام 2012 إلى أكثر من 269 ألفاً العام الماضي في حين عزت الدائرة هذا النمو إلى اتفاق الشراكة بين “طيران الإمارات” و”كانتاس”، والذي أدى إلى زيادة عدد الرحلات الجوية بين دبي وأستراليا.

وقال المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري هلال بن سعيد المري: “يشكل النمو القوي في عدد نزلاء المنشآت الفندقية عام 2013 خطوة إيجابية ضمن رحلتنا نحو عام 2020، وتأكيداً على سيرنا في الاتجاه الصحيح نحو تحقيق هدفنا في مضاعفة عدد السياح من 10 ملايين عام 2012 إلى 20 مليوناً عام 2020”.

وأضاف: “تحقيق هذا الهدف يتطلب البدء بتحويل دبي إلى الوجهة الأولى للزوار إن للعمل أو الاستجمام عبر تطوير عروض وجهتنا، وجذب تشكيلة أوسع من الزوار من أسواق جديدة مع زيادة عدد الزوار من الأسواق التقليدية القوية”.

وارتفع عدد ليالي إقامة النزلاء 11% إلى 41.57 مليون ليلة من 37.45 ليلة عام 2012 فيما شهدت نسبة الإشغال ارتفاعاً من 78 إلى 80% للفنادق، ووصلت إلى 82% في الشقق الفندقية.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت