Booking.com

كشف فندق هوبرتوس الواقع في جنوب تيرول بإيطاليا، عن بركة سباحة معلقة على جذوع الأشجار الضخمة على ارتفاع 40 قدماً فوق سطح الأرض، كما أنها ذات قاع زجاجي،  لإعطاء السباحين فيها إحساس السباحة في السماء.

ويمتد طول حوض السباحة اللامتناهي إلى 82 قدمًا، ويوفر إطلالة مذهلة على جبل الدولوميت، وتم بناء المسبح كجزء من التوسعة الجديدة في الفندق الذي يحظى بشعبية بين المتزلجين والمتنزهين.

ويوفر الفندق للباحثين عن الإثارة أن يغوصوا في المياه الجبلية العذبة في حوض السباحة، من خلال شرفة سقف الفندق، والطفو فوق البانوراما الإيطالية لأخذ نفس، فحمام السباحة الكابولي، مصمم بهندسة أستوديو المعمارية “نوا”، ويطفو فوق سطح الأرض على جذوع أشجار اللاريس.

ولجعل التجربة أكثر غرابة للسباحين، فإن جانبي هيكل الحوض الضخم المصنوعين من الأنثراسايت تتناغمان مع لوحة الألوان للمناظر الخلابة، والتي تحجب الحدود بين الجانبين، وأكد المصممون أن هذا يخلق انطباعًا بأن المياه تتدفق إلى لا شيء، وتختفي بين الحمام والمناظر الطبيعية.

وأوضح المهندس لوكس رينغر، قائلًا “بالنسبة لتصميم حمام السباحة، فقد كنا ملهمين بهدف طمس الحدود المادية لخلق عنصر جديد، ويتشابك مع المناظر الطبيعية، ما يعكس الغيوم ويشكل لوحة بانورامية مع الغيوم والجبال المحيطة”.

وأضاف فريق التصميم: “أن موقف المسبح الذي يعلو 12 مترًا فوق سطح الأرض، في حافته القصوى، يعطي السباح الشعور بأنه منعدم الوزن بين السماء والأرض، وأن هذا الانطباع تم تعزيزه عن طريق نافذة الواجهة الزجاجية، ونافذة زجاجية على الجزء السفلي من حوض السباحة”.

https://www.youtube.com/watch?v=hGueS7AgcMA

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت