Booking.com

رشح منتجع جميرا الوثبة الواقع على مسافة 40 دقيقة بالسيارة من العاصمة الإماراتية لتصنيفه ضمن قائمة أفخم عشرة فنادق عالميًا خلال 2019، بحسب تقرير CNN.

ويتربع المنتجع على مساحة 20 ألف متر مربع وسط الكثبان الرملية، بتصميم عمراني مستوحى من البيئة العربية الأصيلة التي تعتمد على الطين وأخشاب الأشجار، بطاقة استيعابية تتكون من 80 غرفة و13 فيلا إضافة إلى مرافق أخرى متنوعة لإقامة الفعاليات.

ويتجه كثير من السياح بمختلف جنسياتهم إلى منتجع جميرا الوثبة لكونه أحد المواقع الفريدة التي تتميز بها دولة الإمارات العربية المتحدة للباحثين عن الهدوء والابتعاد عن ضوضاء الحياة.

ويقدم مجموعة من الطرق العلاجية أبرزها اليوجا والتدليك وكهوف الثلج وحمامات الغطس بالإضافة إلى غرف العلاج بالصقيع والملح الكريستالي.

خيارات متنوعة
كما تجمع خيارات تناول الطعام المتنوعة ما بين أصناف عربية وأوروبية شهيرة مثل مطعم “بيت الحنين” الذي يتميز بخدمة النزلاء 24 ساعة، كذلك هناك مطعم “سيكا” الإيطالي وثالثًا “باناش” العربي.

ويتيح المنتجع إمكانية ممارسة رياضة الدراجات الهوائية ورمي السهام كما ينظم رحلات سفاري لاكتشاف الصحراء، إلى جانب ركوب الخيل العربية وعروض الصقور التي تعقد يوميًّا قبيل غروب الشمس.

وتعتبر صحراء الوثبة في أبوظبي منطقة تاريخية تتمتع بإرث أصيل، ففيها ينعقد مهرجان الشيخ زايد التراثي السنوي الذي يعد أحد أضخم الفعاليات الثقافية في دولة الإمارات العربية المتحدة، كما يقع المنتجع على مقربة من قرية الإمارات العالمية للقدرة التي تستضيف إحدى المنافسات العالمية، كذلك إحدى المحميات الطبيعية للأراضي الرطبة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.