Booking.com

أفادت مجموعة “روتانا” المتخصصة في إدارة الفنادق بأنها تجري مشاورات مع عدد من المستثمرين لإدارة فنادق جديدة في مشروع “دبي ورلد سنترال” والمناطق القريبة منه بعد الإعلان عن فوز دبي باستضافة “إكسبو 2020“.

Rotana

78% معدل إشغال فنادق روتانا في الإمارات خلال عام 2013

مشيرة إلى الحاجة للمزيد من الفنادق في إمارة دبي حتى عام 2020 خصوصاً من فئة الفنادق الاقتصادية.

وذكرت المجموعة التي تدير حالياً 15 فندقاً في إمارة دبي وحدها أن منشأتها الفندقية العاملة في السوق الإماراتية حققت معدل إشغال بلغ 78% خلال عام 2013 مشيرة إلى أنها تسعى لافتتاح ما يزيد عن 6 فنادق جديدة قبل نهاية عام 2016.

وتفصيلاً قال الرئيس التنفيذي لمجموعة “روتانا” لإدارة الفنادق عمر قدوري إن: “المجموعة أجرت العديد من المشاورات مع عدد من المستثمرين لإدارة فنادق جديدة في منطقة دبي ورلد سنترال والمناطق القريبة منه بعد الإعلان عن فوز دبي باستضافة أكسبو 2020، والمجموعة واثقة من أنها ستدير فنادق جديدة في دبي”.

وأكد قدوري على: “الحاجة للمزيد من الفنادق في إمارة دبي حتى عام 2020 موعد معرض إكسبو الدولي خصوصاً من فئة الفنادق الاقتصادية”.

مشيراً إلى أن: “روتانا واثقة بأن التسهيلات التي أطلقتها الحكومة أخيراً، والتي تمثلت في إعفاء الفنادق من فئة 3 و4 نجوم في الإمارة من رسوم البلدية المفروضة بواقع 10% حتى ديسمبر 2018 ستدعم هذا النقص في هذه الفئة من المنشآت الفندقية”.

وأضاف أن: “إكسبو 2020 سيساعد الجميع في المنطقة على اغتنام الفرص الواعدة التي تلوح في المستقبل، وسيتيح للمجموعة فرصة لاستقبال جيل جديد من الزوار وتلبية متطلباتهم”.

وذكر أن: “الحدث التاريخي سيأتي بمنافع فورية على أرض الواقع خصوصاً في قطاع الضيافة فعلى المدى القريب سيتم استثمار حوالي 4 مليارات دولار في مشروعات البنى التحتية بما فيها توسعة الخط الأحمر في شبكة مترو دبي للربط بين منطقة جبل علي ودبي ورلد سنترال”.

وأوضح أنه: “من المتوقع أن يستقطب إكسبو 2020 ما يزيد عن 25 مليون زائر مولداً نحو 37 مليار دولار أميركي من العائدات، وإلى جانب دوره في تعزيز القطاع السياحي سيكون للمعرض أثراً إيجابياً على سوق العمل المحلية والإقليمية لخلق المزيد من فرص العمل”.

وأضاف قدوري أن: “فنادق روتانا في السوق الإماراتية حققت أداءً قياسياً في عام 2013 من حيث مؤشر الإشغال وسعر الغرفة و العائد عليها”.

لافتاً إلى أن: “متوسط معدل الإشغال الفندقي بلغ 78% عبر فنادق المجموعة في الإمارات بشكل عام فيما ارتفع متوسط سعر الغرفة الفندقية بنسبة بلغت 4.3% ليرتفع العائد على الغرفة الواحدة بنسبة بلغت 5.4%”.

وعن توقعات الأداء في عام 2014 أعرب قدوري عن كامل تفاؤله لاستمرار التحسن في مؤشر الإشغال في فنادق المجموعة في السوق الإماراتية في ظل المؤشرات تؤكد ذلك حتى الآن.

أما عن الفنادق الحالية التي تديرها المجموعة والافتتاحات المقررة لروتانا في السوق الإماراتية بين قدوري بأن: “روتانا تعتبر حالياً أكبر شركة إدارة فنادق في الإمارات من حيث عدد الفنادق والغرف إذ تدير حالياً 15 فندقاً في دبي، و13 فندقاً في أبوظبي والعين فضلاً عن فندقين في كل من الشارقة والفجيرة إلى جانب فندق واحد في إمارة رأس الخيمة”.

وكشف أن: “المجموعة تسعى لافتتاح ما يزيد عن 6 فنادق جديدة قبل نهاية عام 2016”.

مؤكداً أن: “الإمارات نجحت في تأكيد مكانتها على خارطة السياحة العالمية، وأوجدت لنفسها موقعاً بين أشهر الوجهات السياحية التي تستقطب الزوار من كافة أنحاء العالم”.

ولفت إلى: “جهود الدوائر المختصة بالقطاع السياحي في الدولة، والتي أسهمت بزيادة ملحوظة في حجم سياحة الترفيه عبر الترويج للإمارات كوجهة سياحية عالمية في المحافل الدولية، ومن خلال افتتاح مكاتب لتسويق الإمارات في مختلف أنحاء العالم”.

وأوضح قدوري أن: “القطاع السياحي في الإمارات قطع شوطاً طويلاً مدعوماً بمبادرات الجهات الحكومية للترويج لسياحة المؤتمرات والأعمال فضلاً عن سياحة المعارض والتسوق والفعاليات الرياضية والترفيهية الكبرى والمهرجانات”.

ولفت إلى أن: “السياحة المحلية والخليجية شكلت نسبة كبيرة زادت عن 23% من إجمالي عدد نزلاء فنادق المجموعة في الإمارات خلال العام الماضي”.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت