Booking.com

كشفت شركة الفضاء الأمريكية Orbital Assembly عن افتتاح أول فندق فخم في الفضاء الخارجي بحلول عام 2025، وهو ما يجعل الخيال يتحول إلى حقيقة.

لـ5 عقود مضت اعتدنا رؤية منازل وحياة أخرى على الفضاء الخارجي في أفلام الخيال العلمي، واليوم يتحول الخيال العلمي إلى حقيقة واقعة بإطلاق أول فندق في الفضاء.

انتشرت صور وإطلالات مقلدة (ماكيت) للفندق الفضائي الضخم، الذي من المقرر افتتاحه في عام 2025، وقد تم الكشف عنه للجمهور لأول مرة.

في الصور المرئية تظهر المساحات الداخلية الفخمة والمناظر الخلابة للمجرة من الخارج.

يكشف المفهوم الفني للمشروع أن الفندق سيشمل عدة وحدات متصلة بواسطة أعمدة يسرى لتشكيل عجلة دوارة.

كتبت الشركة على موقعها على الإنترنت أن محطة بايونير ستكون “أول منصة صالحة للسكن قادرة على توفير الجاذبية الاصطناعية، وإطلاق العنان لفرص غير مسبوقة للبحث والسياحة ورحلات الفضاء طويلة الأمد”.

تعمل محطة فوييجر على “الاستفادة من تقنيات الفضاء ووسائل الراحة الموجودة على الأرض لتشكيل تجربة فريدة لا مثيل لها في التاريخ”.

الفندق مصمم لاستيعاب ما يصل إلى 400 شخص في وقت واحد، كما ستستقبل محطة بايونير الباحثين ورجال الأعمال والسياح، بسعة 28 شخصًا كحد أقصى.

كما ستحتوي محطة فوييجر على “أجنحة فاخرة” يُسمح باستئجارها لمدة أسبوع أو شهر.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.