Booking.com

كشفت “نخيل للضيافة” ذراع الاستثمار السياحي والفندقي التابع لشركة “نخيل العقارية” عزمها تطوير 10 مشاريع فندقية جديدة خلال السنوات الثلاث المقبلة في سوق دبي المحلي بتكلفة إجمالية تصل إلى 2 مليار درهم تضيف 2500 غرفة.

Palm_Hospitality

نخيل تستهدف 3 مليارات سنوياً عائدات من التجزئة والضيافة

بهذا الصدد قال علي راشد لوتاه رئيس مجلس إدارة “نخيل” العقارية: “تعتزم الشركة تطوير عدد من المشاريع الفندقية والسياحية خلال السنوات الثلاث المقبلة.

ويأتي ذلك لمواكبة خطط الحكومة الرشيدة وتنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بشأن رؤية دبي السياحية 2020 التي تهدف لاستضافة 20 مليون سائح”.

وأفاد علي راشد لوتاه قائلا: “تقتضي مسؤولية “نخيل” التي قطعت بنجاح شوطاً طويلاً من تنفيذ خطة إعادة الهيكلة ووفائها بجميع التزاماتها تجاه شركائها الاستراتيجيين الماليين والتجاريين وقاعدة عملائها العريضة التوسع بدائرة استثماراتها والدخول في قطاعات حيوية جديدة لتقديم منتجات جديدة لتعزز من مركزها كلاعب رئيسي في السوق المحلي بشكل عام”.

وأشار رئيس مجلس إدارة “نخيل” إلى أن المشاريع الجديدة ستتنوع بين فنادق أربع وخمس نجوم, وشقق فندقية في مناطق مختلفة ضمن مشاريع الشركة وأراضيها المملوكة.

وأعلنت “نخيل” خلال الأشِهر القليلة الماضية عن ثلاثة مشاريع فندقية جديدة لغاية الآن هي “فندق دراغون مارت” الذي يتكون من 240 غرفة وجناحاً.

وفندق ضمن مشروع “نخيل مول”, الذي تطوره الشركة على الواجهة الشاطئية في أسفل جذع “نخلة جميرا” في دبي بكلفة 5 .2 مليار درهم على مساحة تبلغ نحو مليون قدم مربعة, ويضم فندقاً مؤلفاً من 200 جناح وغرفة إضافة إلى 200 شقة فندقية سكنية كما تعتزم تطوير فندق “ابن بطوطة مول” بسعة 350 غرفة وجناحاً.

وكان راشد لوتاه رئيس مجلس إدارة نخيل العقارية أكد لمجلة ميد في وقت سابق هذا الشهر أن الشركة ستركز على مشاريع التجزئة, والضيافة والسكن لتحصين التدفق النقدي مستهدفة عوائد 3 مليارات درهم سنوياً خلال السنوات الأربع المقبلة.

وقالت شركة نخيل إنها تتطلع لتحقيق نمو بمقدار 20 % سنوياً, وتعكف نخيل على صب جهودها على تنمية عملياتها وبناء أصولها المولدة للربح, والتي ستتأتى من الضيافة والتجزئة ومحفظة التأجير في إطار خطة للتنويع.

وقال علي راشد لوتاه إن تلك القنوات التوريدية الأكثر استقرارا إلى جانب مبيعات العقارات لابد أن تمكن نخيل من الوفاء بالتزاماتها. وأوضح: “نحن قادرون على القيام بذلك بدون عناء”.

وأوضح إن القسط الأعظم من المشاريع الجديدة ستقام في مشاريع نخيل التطويرية حيث تم إنجاز الحيز الأكبر من أعمال البنى الفوقية الأساسية المكلفة مشددا على أن التركيز سينصب على المناطق ذات المنفعة القصوى للشركة.

أشارا علي راشد لوتاه إلى ان معظم المشاريع ستكون في مجمعات قائمة أنفق عليها بالفعل. مؤكدا وجود عدد من المواقع الممتازة في مجمعات حالية بدأ ينفد مخزونها.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت