Booking.com

ارتفع عدد النزلاء الخليجيين في المنشآت الفندقية في أبوظبي بمستويات قياسية خلال أغسطس الماضي مع زيادة عدد النزلاء السعوديين بنسبة 144%، والكويتيين بنسبة 140%، والبحرينيين بنسبة 132%، والعمانيين بنسبة 82%، والقطريين بنسبة 59%.

فنادق أبوظبي

1,75 مليون نزيل بالمنشآت الفندقية في أبوظبي خلال 8 أشهر بنمو 13٪

وأرجعت “هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة” هذا النمو إلى الإقبال على فعاليات مهرجان “أبوظبي عيدكم وفرحتكم” المصاحبة لاحتفالات عيد الفطر المبارك التي تزامنت أيضاً مع العطلات المدرسية الصيفية، وقد تصدرت السعودية قائمة الأسواق السياحية الخارجية من ناحية عدد مواطنيها المقيمين بالمنشآت الفندقية في الإمارة خلال شهر أغسطس بمتوسط تجاوز ليلتين للنزيل الواحد.

وأشار مبارك المهيري مدير عام “هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة” إلى أن نتائج شهر أغسطس تعكس حجم التقدم الذي أحرزته الوجهة السياحية في السوق الخليجي حيث أصبحت اختياراً مفضلاً للعطلات العائلية، وقال: “أسهمت جهود الهيئة بالتعاون مع شركائها من الجهات العاملة بقطاع السياحة في تحقيق هذا النمو من خلال تنفيذ مبادرات عديدة منها طرح باقات متكاملة لعطلات الصيف وعيد الفطر، ونحصد حالياً ثمار حملتنا الترويجية الموسعة في دول مجلس التعاون الخليجي عبر مكتبنا التمثيلي في المملكة العربية السعودية وجولاتنا الترويجية في المنطقة ومشاركتنا في الفعاليات السياحية المتخصصة مثل معرض الرياض الدولي للسفر، وتكاملت هذه الخطوات لتساعد على نشر الوعي بمنتجنا السياحي المتنوع في السوق الخليجي، وتوصيل رسالتنا التي تدعو الزوار للاستمتاع بما توفره وجهتنا من معالم ومرافق وأنشطة ترفيهية إلى جانب تدعيم علاقاتنا مع وكلاء السفر والجولات الخارجية في المنطقة”.

وأوضح: تمنح أبوظبي زوارها خيارات إقامة تجمع بين الفخامة والقيمة الاقتصادية المناسبة من خلال 146 منتجعاً وفندقاً وشقة فندقية توفر نحو 300 .25 غرفة، وقد أحدثت زيادة رصيدنا من الغرف الفندقية تغييراً ملموساً في معادلة العرض والطلب في قطاع خدمات الضيافة، وبالتالي تعزيز المنافسة بين المنشآت الفندقية، والارتقاء بمستويات الجودة والتحفيز على تقديم باقات شاملة بأسعار تتماشى مع الاحتياجات النوعية للنزلاء.

وبصورة عامة شهدت المنشآت الفندقية في أبوظبي نمواً بنسبة 37% في عدد نزلائها خلال أغسطس ليبلغ 504 .251 نزلاء أمضوا 148 .709 ليلة بزيادة 36% عن الفترة نفسها من العام الماضي بينما حافظ متوسط فترة إقامة النزيل الفندقي على مستوى 82 .2 ليلة، وارتفعت مستويات الأشغال بنسبة 17% إلى 64%، ومتوسط سعر الغرفة بنسبة 7% إلى 363 درهماً، وإجمالي العوائد الفندقية بنسبة 32% إلى 7 .336 مليون درهم منها 6 .125 مليون درهم إيرادات أنشطة الأطعمة والمشروبات بنسبة نمو 26% عن الشهر نفسه من العام الماضي.

وسجلّت المنشآت الفندقية في أبوظبي خلال الفترة من يناير إلى أغسطس 2013 زيادة في عدد نزلائها قدرها 13% ليصل إلى 730 .755 .1 نزيلاً أمضوا 742 .480 .5 ليلة أكثر بنسبة 25% عن الأشهر الثمانية الأولى من العام الماضي في حين ارتفع متوسط فترة إقامة النزيل الواحد بنسبة 10% إلى 12 .3 ليال، ومستويات الأشغال بنسبة 8% إلى 68%، والإيرادات بنسبة 17% إلى 3 .3 مليار درهم منها 3 .1 مليار درهم إيرادات أنشطة الأطعمة والمشروبات بنسبة نمو 16% عن الفترة ذاتها من 2012، وفي المقابل انخفض متوسط سعر الغرفة بنسبة 2% إلى 426 درهماً.

ويدعم هذا الأداء المتميز طموحات قطاع السياحة في الإمارة، والرامية إلى استقطاب 5 .2 مليون نزيل فندقي بنهاية العام الجاري حيث تنتظر الوجهة السياحية المزيد من النتائج الإيجابية في الربع الأخير من 2013 مع احتضانها باقة واسعة من الفعاليات منها احتفالات عيد الأضحى “أبوظبي عيدكم وفرحتكم” في أكتوبر، وسباق “جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1”، ومعرض فن أبوظبي في نوفمبر، واحتفالات اليوم الوطني لدولة الإمارات، واستعراضات العين الجوية ومؤتمر سيتريد للسفن السياحية في الشرق الأوسط، وبطولة مبادلة العالمية للتنس في ديسمبر .

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.