Booking.com

سجلت سوق الضيافة في الدوحة متوسط إشغال بلغ %70 في يناير بزيادة %9 تقريباً مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي. وبحسب تقرير صادر عن آرنست آند يونج فإن التحسن الحاصل في نسب الإشغال يرجع إلى زيادة معدلات سفر الأعمال إلى قطر في ظل إصدار عدة مناقصات لمشاريع تتعلق بفعاليات كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها قطر في العام 2022.

 الضيافة في قطر.. فنادق الدوحة

243 دولاراً المتوسط اليومي للغرفة الفندقية بالدوحة

وقد أعلن مطار الدوحة الدولي تسجيل رقم قياسي في أعداد المسافرين بلغ 2.2 مليون شخص في يناير 2014 بزياد نحو %18 مقارنة مع يناير 2013.

وترافقت هذه القفزة في متوسط الإشغال في الدوحة مع زيادة المتوسط اليومي لأسعار الغرف من 230 دولارا في يناير 2013 إلى 243 دولارا في يناير 2014 مما أدى إلى نمو إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بنحو %21.1 خلال الفترة نفسها العام الماضي.

وبلغ معدل الإشغال في سوق الضيافة بدبي %87 في يناير 2014 مسجلاً انخفاضا طفيفاً بمعدل %2.6 عن يناير 2013, ووفقاً لدراسة أجرتها EY تم إضافة أكثر من 2.780 غرفة فندقية جديدة من فئة أربع وخمس نجوم إلى الغرف الفندقية المتاحة في دبي خلال عام 2013.

واستوعب سوق الضيافة في دبي هذا التدفق الجديد بشكل سريع مواصلاً أداءه العالي من خلال تحقيق ارتفاع كبير في متوسط أسعار الغرف من 308 دولارات أميركي في يناير 2013 إلى 337 دولار في يناير 2014 مما أدى إلى زيادة إجمالية في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بمعدل %6.2 خلال نفس الفترة.

بالإضافة إلى ذلك أظهر سوق الضيافة في دبي تحسناً في أدائه على أساس شهري مع نمو متوسط الإشغال بنحو %5 وزيادة متوسط سعر الغرفة من 305 دولارات في ديسمبر 2013 إلى 337 دولارا في يناير 2014.

وتعزى هذه الزيادات إلى حد كبير إلى موسم الذروة السياحية في دبي نظراً للمناخ الشتوي المعتدل الذي تتمتع به الإمارة في يناير بالإضافة إلى محفظتها الواسعة من المعالم السياحية التي تجتذب السائحين خلال أشهر الشتاء.

وفي السياق ذاته شهد سوق الضيافة في مسقط زيادة في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بمعدل %15.5 في يناير 2014 مقارنة مع يناير 2013 مدفوعة بشكل رئيسي بنمو متوسط الإشغال من %71 إلى %85 خلال نفس الفترة.

وقد دخلت وزارة السياحة في شراكة مع الطيران العُماني وعدد من فنادق السلطنة لإطلاق مجموعة من عروض العطلات تحت مسمّى «الرحلات القصيرة إلى عُمان» في بداية هذا العام, وذلك بهدف جذب المزيد من الزوار من دول مجلس التعاون الخليجي إلى عُمان من خلال تعزيز مكانة السلطنة كوجهة سياحية عالمية جذابة.

وفي المملكة العربية السعودية شهد قطاع الضيافة عبر الأسواق الرئيسية زيادة ملحوظة في يناير إذ وصلت معدلات الإشغال الكلية في المدينة المنورة إلى %82 وفي مكة المكرمة إلى %86 بارتفاع %13 و%18 على الترتيب بالمقارنة مع يناير 2013.

كما شهدت المدينة المنورة أيضاً زيادة إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بمعدل %14.9 في يناير 2014 مقارنة مع يناير العام الماضي, وكذلك سجلت الرياض وجدة ارتفاعاً في معدلات الإشغال الكلية بلغ %3 و%1 على الترتيب, ورغم أن هذه الزيادات ليست كبيرة لكنها لا تزال تشير إلى الوضع القوي المستمر لسوق الضيافة في المملكة.

وفي أداء واعد شهد قطاع الضيافة في الأردن خلال يناير زيادة معدل الإشغال الكلي وإيرادات الغرفة الواحدة المتاحة في عمان بواقع %4 و%8 على الترتيب.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.