Booking.com

كشف رئيس الأمن العام البحريني اللواء طارق حسن الحسن عن خطة متكاملة تساهم في تطوير الأنظمة وخطط الطوارئ لحماية جسر الملك فهد من أية مخاطر قد يتعرض لها في الوقت الحالي أو المستقبلي, مؤكدا أنه سيتم رفع المرئيات والتوصيات بهذا الخصوص لوزير الداخلية لاتخاذ اللازم بشأنها.

جسر الملك فهد

تزويده جسر الملك فهد بأحدث المعدات والتقنيات

وبين اللواء الحسن خلال زيارة الى الجسر امس بهدف الوقوف على احتياجات الأجهزة الأمنية أن وزارة الداخلية البحرينية تولي اهتماما كبيراً في تطوير الأجهزة الأمنية العاملة على جسر الملك فهد ومدها بكل احتياجاتها من قوى بشرية وفنية.

وأكدا أن عملية تأهيل وتطوير الكادر البشري في هذا المنفذ الحيوي مستمرة ويتزامن معها العمل على تزويده بأحدث المعدات والتقنيات بما يساهم في رفع مستويات الأداء وتسهيل حركة عبور المسافرين ونقل البضائع وتذليل العقبات أمام مستخدمي الجسر.

وأشاد بالدور الكبير الذي تقوم به الأجهزة الأمنية العاملة على الجسر في سبيل حماية المملكة من عمليات تهريب الأشخاص والممنوعات والمحظورات.

وأكد على أهمية منفذ جسر الملك فهد كونه يجسد عمق ومتانة ما يربط مملكة البحرين وشقيقتها الكبرى المملكة العربية السعودية قيادة وشعباً, وهو شريان اقتصادي حيوي لمملكة البحرين أسهم في توثيق الصلات الاجتماعية والاقتصادية بين مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي وزيادة الحركة السياحية والتجارية وانتعاشها.

وأشار إلى الاهتمام الكبير من القيادة الرشيدة بهذا المنفذ والتوجيهات المستمرة من قبل وزير الداخلية بالاهتمام به وتلبية جميع الاحتياجات التي تسهم في تطويره وتحسين ما يقدمه من خدمات.

وأوضح رئيس الأمن العام البحريني إلى أن هذه الزيارة تأتي للوقوف على احتياجات الأجهزة الأمنية في الجانب البحريني من جسر الملك فهد كما تمت مناقشة الخطط الموضوعة في سبيل تطوير الأنظمة وخطط الطوارئ لحماية هذا المنفذ من أي خطر قد يتعرض له في الوقت الحالي والمستقبلي, ورفع المرئيات والتوصيات بهذا الخصوص لوزير الداخلية لاتخاذ اللازم بشأنها.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.