Booking.com

يتواصل العمل على قدم وساق في أحد أضخم مشروعات إمارة الشارقة وهو مشروع “مول الشارقة”، والذي يقع في منطقة الخان على مقربة من بحيرة خالد، ويصنف المبنى من ضمن المشروعات متعددة الاستخدامات إذ يضم مركزاً للتسوق فضلاً عن فندق وشقق سكنية.

 

مول الشارقة

“مول الشارقة” يتكون من30 طابقاً تتوسطها قبة عملاقة بتكلفة تتراوح مابين 800 مليون درهم ومليار درهم

يجري تطوير المشروع بتكلفة استثمارية تتراوح مابين 800 مليون درهم ومليار درهم، وهو عبارة عن 30 طابقاً تتوسطها قبة عملاقة، وتسعى مالكة ومطورة المشروع وهي مجموعة إنترناشونال برايفت انفستمنت إلى جعله أيقونة معمارية حديثة الطراز تجمع بين السكن والعمل والترفيه والسياحة ما يجعله المشروع الأكثر تفرداً في السوق العقاري في الشارقة التي تشهد في الوقت ذاته انتعاشا قويا في عمليات استئناف وإطلاق مشاريع ناطحات سحاب جديدة.

وكانت إنترناشيونال انفستمنت عينت هندسة الدرويش مقاولاً للمشروع فيما عينت جمبرت للاستشارات استشارياً رئيساً للمشروع الذي يجري تشييده على مساحة 28145 مترا مربعا، وبات ظاهرا للعيان من مسافات عديدة في إمارة الشارقة لاسيما عشية اكتمال عمليات بناء هيكله الخرساني.

يتوقع أن يجتذب المشروع بعد إنجازه سكان مناطق الخان واللية والخالدية ومنطقة البحيرات الخان والممزر التي تمتاز بوجود كثافة سكان عالية.

وتحظى الشارقة بجاذبية فريدة لاسيما بالنسبة للعائلات إذ بلغ عدد زوار ومرتادي مراكز التسوق والمنتزهات العامة وحدائق الأحياء في مدينة الشارقة خلال أيام عيد الفطر المبارك الماضية أكثر من 70 ألف زائر ومقيم.

وواصلت مراكز التسوق وحدائق ومتنزهات الشارقة استقبال أعداد كبيرة من الزوار، وخاصة في الفترة المسائية مستغلين تحسن الطقس وانخفاض درجات الحرارة حيث استمتع هؤلاء بالمساحة الخضراء التي وفرتها بلدية الشارقة في الحدائق العامة.

وكانت عمليات تشييد مشروع مول الشارقة الذي يضم فندقا وشققا سكنية قد نجح في التغلب على تحديات الأزمة المالية العالمية ليرفع من وتيرة عمليات الإنجاز خلال العام الماضي والجاري.

مول الشارقة

مول الشارقة

مول الشارقة

مول الشارقة

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت