Booking.com

أكدت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي أن عدد التأشيرات السياحية التي تمنحها دبي يقدر بـ20 ألف تأشيرة سياحية يومياً. وأشارت إلى أن مطار دبي يعتبر الأسرع عالمياً في ما يخص المدة التي يقضيها الزائر لإنجاز إجراءات السفر في نقاط ختم الجوازات حيث يبلغ متوسط هذه المدة 10 ثوانٍ في حين يبلغ الحد الأقصى 14 ثانية.

مجلة منافذ

«إقامة دبي» تصدر العدد الأول من مجلة «منافذ»

وأكد اللواء محمد المري مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي, أن الإدارة تستنير برؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله لجعل دولة الإمارات حيث يجب أن تكون على قمة سلم المجد والتميز.

وأشار إلى أن إقامة دبي تقع في قلب مشروع الحكومة الذكية الذي يقوده سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لدبي.

وأوضح اللواء المري في لقاء خاص بمناسبة إطلاق العدد الأول من نشرة منافذ دبي التي تصدرها الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي شهرياً باللغتين العربية والإنجليزية أن الإدارة تسعى لتطبيق فكر جديد في مجال الخدمة العامة يوفر السعادة للجمهور, ويتلاءم مع متطلبات العصر الحديث, وإمكانيات دبي التي تطمح لأن تكون مركزاً تتجه إليه أنظار العالم في العمل الحكومي.

وأكد اللواء المري أن الارتقاء بمستوى خدمات المتعاملين يشكل محور عمل الإدارة باعتبارها أحد عوامل جاذبية دبي اقتصادياً واستثمارياً.

وأشار إلى أن الإدارة سارعت لإطلاق حزمة من الخدمات الذكية التي تحقق الهدف الذي أعلن عنه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي.

وأوضح اللواء المري أن الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب ملتزمة بالفلسفة الإدارية التي أعلنها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد القائمة على إيجاد بيئة تنافسية داخل الحكومة ومع القطاع الخاص, لتحفيز الطاقات وفتح الأبواب أمام الإبداع.

وحول توجهات الإدارة في مجال رضا المتعاملين أكد اللواء المري أن هناك توجيهاً واضحاً من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد بأن تتجاوز جميع الدوائر المحلية في خدماتها رضا المتعاملين, والانتقال إلى إسعادهم, لافتاً إلى أن الحكومة توفر كل سبل الدعم المادي والمعنوي اللازم للارتقاء بعمل الإدارة انطلاقاً من أن المواطن والمقيم والزائر لهم الأولوية ليعيشوا حياة رائعة.

وقال اللواء المري في اللقاء الخاص مع منافذ دبي: «وضعت الإدارة خطة استراتيجية لإنجاز التحول الإلكتروني, حيث ستصبح خدمات الإدارة إلكترونية بنسبة 98% قبل نهاية المهلة المحددة, وخلال السنوات الخمس الماضية حققنا قفزة نوعية في هذا الهدف.

حيث ارتفعت نسبة الخدمات التي نقدمها بصورة إلكترونية من 65% في عام 2007 إلى 95% حالياً, ونحن جاهزون لتحقيق الهدف الذي حددته حكومة دبي ووزارة الداخلية في مشروعي الحكومة الذكية ورؤية الإمارات عام 2015».

وأشار اللواء المري إلى أن هدف الإدارة يتمثل في الوصول بعدد المتعاملين الذين يحتاجون إلى زيارة مقار الإدارة لإنجاز معاملاتهم إلى صفر بحيث تقدم الإدارة لهم كل الخدمات إلكترونياً دون حاجة لتقديم الطلبات أمام الكونترات.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.