Booking.com

يتوقع أن تعزز فرنسا مكانتها الرائدة كأول وجهة سياحية عالمية مع أكثر من 85 مليون زائر أجنبي من المرتقب أن تستقبلهم هذا العام، بحسب أحدث الأرقام.

وحسب ما قاله لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي المكلف بشؤون السياحة خلال مؤتمر صحافي “نقترب من تحقيق رقم قياسي جديد في مجال السياحة في العام 2015”.

وأضاف “نأمل أن نتخطى الخمسة وثمانين مليونا” في عدد الزوار، مشيرا إلى أهمية تحقيق عائدات سياحية تتناسب مع هذا الحجم من الزوار خصوصا أن فرنسا “ليست في المرتبة الأولى” على هذا الصعيد.

وصرح الوزير فابيوس “لا بد من أن يبقى السياح مدة أطول في فرنسا ولا بد من تنويع المواقع”.

وتعد فرنسا منذ سنوات عدة البلد الذي يستقبل أكبر عدد من السياح الأجانب 84,7 مليونا في العام 2013، لكنها تحتل المرتبة الثالثة عالميا من حيث العائدات السياحية بعد الولايات المتحدة واسبانيا.

وقد سجل ارتفاع في عدد الوافدين من جنوب آسيا بـ 23 % والهند 26 % ومن الشرق الأوسط بزيادة 20 %، منذ كانون الثاني يناير 2015.

وارتفع عدد الزوار الصينيين في باريس وضواحيها بنسبة 48,9 %. أما السياح الروس واليابانيون، فقد تراجع عددهم بسبب الوضع الاقتصادي في كلا البلدين روسيا واليابان.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت