Booking.com

شهدت حركة بيع تذاكر السفر في البحرين نمو بنسبة من 15 إلى 20% في الربع الأول من 2014 مقارنة ب 2013 مع توقعات أن يستمر نمو سوق السفر خلال العام.

مطار البحرين

توقعات بنمو سوق السفر والسياحة خلال العام الجاري 2014

لفت رئيس جمعية وكلاء السفر والسياحة البحرينية سفيان المؤيد إلى أن الربع الأول من العام الجاري شهد نشاطاً جيداً في حركة بيع تذاكر السفر مقدراً نسبة النمو بنحو 15 إلى 20% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وأرجع المؤيد النمو في حركة بيع التذاكر إلى توجه الكثير من البحرينيين للتوسع في الأعمال والأنشطة التجارية خارج البحرين, وازدياد الثقة في الاقتصاد الوطني مما يعزز عملية الإنفاق.

وكان وكلاء سفر توقعوا أن يستمر مسار نمو سوق السفر والسياحة خلال العام الجاري 2014.

وقال المؤيد رداً على سؤال بشأن حركة بيع التذاكر في الربع الأول: “انطلاقاً من متابعتنا لمكاتب سفريات المنامة الخاصة بمجموعة المؤيد نجد نشاطاً جيداً في الربع الأول, ونقدر نسبة النمو بنحو 15 إلى 20% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي 2013”.

وأضاف قائلاً: “أعتقد أن بقية المكاتب حققت نموا في المعدل نفسه”.

ورأى أن “هذا النمو يعود إلى اتجاه الكثير من أصحاب الأعمال إلى توسعة أعمالهم وتدشين فروع وإطلاق مشروعات خارج البحرين بعد انخفاض النشاط في البحرين, وذلك استدعى كثرة السفر مما انعكس إيجاباً على سوق التذاكر”.

وأكد سفيان المؤيد أن “من بين الأمور التي عززت حركة السفر أيضاً شعور الناس بالثقة سواء باقتصاد المملكة أو بأن الأمور تمضي إلى الأفضل وأن ما مررنا به هو الأسوأ مما جعل الكثير من الناس لا يترددون في الإنفاق على موارد عدة من أهمها السفر والسياحة”.

وقال: “رأينا نشاطاً ملحوظاً على مستوى اقتناص باقات سفر شاملة, وخصوصاً إلى تركياً”.

لكنه أقر بأن العمل في مكاتب السفر لا يزال موسمياً ينشط في فترات الإجازات, ويضعف في فترات معينة مثل شهر رمضان.

في المقابل توقع أن تزداد حركة السفر لأغراض العمل في الفترة المقبلة, مشيراً إلى أن “معدل حركة السفر القوية لدبي لأغراض العمل تدلل على ذلك”.

من جانب أخر أكد عدد من أبرز فندقي البحرين ارتفاع مستوى الإشغال في جميع فنادق البحرين خلال الأشهر الثلاث الأولى من 2014 بنسب تتفاوت بين 15 و20% مقارنة بالعام الماضي مع ارتفاع ملحوظ أيضا في متوسط عائدات الغرف الفندقية.

وقال السيد عبد النبي الديلمي رئيس جمعية الفنادق الخمس نجوم في البحرين أن الإشغال خلال الثلاث أشهر الأولى من العام ارتفع في المتوسط بين 70 و75% في حين ارتفعت هذه النسبة لدى بعض الفنادق الكبرى إلى 85%.

وأشار الديلمي إلى أن الإشغال بشكل عام مرضي للعاملين في القطاع وخاصة مع الزيادة الملحوظة في عائدات الغرف ومتوسط إيجاراتها الناتج عن زيادة الطلب, وقال في هذا الصدد أن أسباب ارتفاع الطلب تعود في معظمها إلى الرواج الاقتصادي في المقام الأول, وهو ما انعكس بشكل كبير على حركة الفنادق المرتبطة بنشاط الشركات والمعارض والمؤتمرات غيرها, وهو القطاع الذي يعد سندا حقيقيا للفنادق.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت