Booking.com

بلغ عدد السياح السعوديين الذين زاروا دبي خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي ما يفوق 1.5 مليون زائر، وهو ما يعكس نسبة زيادة وصلت إلى 19 % مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2013، وذلك وفق مصادر في القطاع الفندقي بالإمارة.

دبي

يفضل السعوديين دبي بفضل ما توفره الإمارة للعائلة من متطلبات

يتصدر السوق السعودي قائمة الأسواق المصدرة للسياح الى إمارة دبي، وفق الأرقام الصادرة عن دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، وذلك للعام الثالث على التوالي، حيث كانت نسبتهم تشير إلى 12.27% من إجمالي عدد سياح الإمارة من المملكة خلال العام الماضي، ومن المتوقع أن تستمر هذه النسبة في الزيادة خلال العام الحالي والأعوام اللاحقة، بالنظر إلى تنامي مكانة دبي على الخارطة السياحية الإقليمية.

وأكدت المصادر أن نسبة السعوديين من إشغال الفنادق خلال الفترة ما بين شهري يناير وأكتوبر من العام الجاري، فاقت 40% بنسبة نمو بلغت 25% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي من حيث العدد، بالرغم من نمو عدد الغرف الفندقية بالمقارنة بين نفس الفترتين.

وأشاروا إلى أن الربع الثالث من العام الحالي قد شهد نمواً في معدلات إشغال فنادق دبي من السوق السعودي وذلك بنسبة فاقت 12 % مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، مؤكدين أن هذا النمو يعتبر مؤشراً قوياً على أن أداء العام الحالي في قطاع الفنادق سيفوق أداء العام 2013، الذي سجلت فيه الفنادق أرقاماً قياسية فاقت 11 مليون نزيل.

وأضافوا بأن عدد الليالي الفندقية من السوق السعودي قد ارتفع بنسبة 54 % خلال فترة الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، الأمر الذي ساهم بشكل مباشر في زيادة العوائد الفندقية (للغرف المحجوزة من طرف سياح من السعودية) خلال هذه الفترة بنسبة فاقت 199 %، مشيرين إلى أن ما يميز السياح السعوديين عن باقي الجنسيات حجم الإنفاق الأعلى، وطول مدد الإقامة بالإضافة إلى قدومهم غالباً على شكل عوائل.

وأرجعوا تفضيل السعوديين لدبي كوجهتهم السياحية المفضلة، إلى ما توفره الإمارة للعائلة من متطلبات ومقومات كبيرة تتمثل في فنادق ذات مستوى عالٍ تضاهي نظيرتها في أوروبا مع تميزها بخدمات الفنادق والأسواق المتعددة وتفوقها في وجود العديد من المطاعم ذات الأذواق المتعددة، ووجود مميزات ووسائل ترفيهية للأطفال، في ظل حرص دائرة السياحة على تسويق دبي كوجهة عائلية من الدرجة الأولى.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.