Booking.com

بلغ عدد زوار حي الشندغة التاريخي خلال إجازة عيد الأضحى والممتدة حتى مساء السبت قرابة 50 ألف زائر أكثرهم من الجنسيات الأجنبية حيث شهدت الشندغة في يوم العيد كثافة عالية جدا من الزوار بحسب إحصاء اللجنة المنظمة للموسم السياحي التراثي زاد عددهم على 20 ألف زائر في هذا اليوم فقط, وزادت بالتوالي في الأيام التالية.

حى الشندغة التاريخي

حى الشندغة التاريخي يستقبل 20 ألف زائر في يوم واحد

 ونظمت هيئة دبي للثقافة والفنون حزمة من الفعاليات المتميزة احتفالا بعيد الأضحى المبارك في حي الشندغة التاريخي, وبدأت الفعاليات الاحتفالية عصر أول أيام عيد الأضحى لتنثر الفرح والبهجة على ضفاف خور دبي لتلقي هذه الفعاليات ذات الطبيعة الخاصة بظلالها على رواد المنطقة الذين توافدوا على المنطقة للاستمتاع بالأجواء التي خلقتها الفعاليات المتنوعة, والتى تلبي متطلبات العائلات والأفراد على السواء.

وقال خالد علي بن غريب رئيس اللجنة المنظمة إن الإقبال الجماهيري على فعاليات العيد, والتى تأتي ضمن فعاليات الموسم السياحي التراثي, والذي انطلق في الرابع من أكتوبر 2013م, ويستمر حتى 30 أبريل 2014م قد زاد من رونق الفعاليات, والقي جمالا وبهاء على حي الشندغة التاريخي.

وأضاف يُعد جمهور الشندغة من نوع خاص لكونه يبحث عن متعة وترفيه هادف خصوصا وان الشندغة بفعالياتها المتنوعة تهتم بالتراث الإماراتي وتعمل على تقديمه للسائح والزائر والمقيم وكافة العائلات العربية والخليجية وكذا الجاليات الأجنبية المقيمة على أرض الإمارات بالطريقة المناسبة والتي تليق بالتراث الاماراتي الأصيل.

ولفت إلى إن الفعاليات تضم مختلف أشكال التراث القديم الترفيهي والإمتاعي والثقافي والفني والحياتي الاعتيادي بما يجعل الزائر يعيش يوما من المتعة والعيش في أحضان تراث يغذي الروح والعقل.

وذكر ناصر جمعة بن سليمان مدير إدارة قرية الغوص أن مسرح الشندغة المقام على ضفاف الخور مباشرة تقام عليه العديد من المسابقات والفعاليات المميزة, والتي يقبل عليها الجمهور من مختلف الأعمار السنية خصوصا وان المسابقات متنوعة رغم أنها تصب كلها ومستمدة من التراث الإماراتي فهي تلبي متطلبات الأطفال والكبار حيث تنظم بعض الألعاب والمسابقات على المسرح, وهو نوع من الترفيه الذي يحظى بإعجاب وقبول الأطفال.

وأضاف بن جمعة أن المسرح يقدم أيضا أمام ساحة البر العديد من الأنشطة المتنوعة, وتقدم معه الجوائز التشجيعية التي يُقبل عليها الجمهور.

أما عن المنطقة التي تقع خلف المسرح فتقام بها ساحة البر التي تقام بها نشاطات متنوعة تبرز حياة أهل الصحراء, وبيوتهم ونشاطاتهم المختلفة.

أما عن الفرق الموسيقية وفرق الفنون الشعبية فأوضح بن جمعة أن هذه الفرق تقدم عروضها الفنية المتميزة, والتي حظيت بإقبال جماهيري كبير جدا مما زاد من حماسة الفرق الفنية لتقديم المزيد من عروضها الموسيقية والهبت حماس الجمهور الذي تجاوب معها بشكل مبهر.

وأضاف بن جمعة أن موسيقى الشرطة عزفت العديد من مقطوعاتها الموسيقية التى نثرت الفرح والبهجة بين الجمهور, والذي طرب لألحانها وموسيقاها وتمايل معها مشاركا إياها معزوفاتها الطربية الرائعة.

وإما عن ساحة الغوص فقال ناصر بن جمع : ان التراث البحري حاضر بقوة حيث تم تقديم الصناعات والحرف اليدوية وحياة اهل البحر وصيادي الأسماك للزوار بشكل جذاب وراق, واجتذبت ساحة الغوص الأجانب والسياح بشكل كبير من الراغبين في التعرف على التراث والثقافة البحرية الإماراتية القديمة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت