Booking.com

أنهت الهيئة العامة للسياحة والآثار تحضيراتها لإطلاق النسخة السابعة من ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي 2014 الذي يقام خلال الفترة من 30 مارس إلى 4 أبريل 2014م في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض تحت رعاية الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس مجلس التنمية السياحية.

ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي

ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي يستهدف حضور 20 ألف شخص

وتمكن ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي على مدار ست دورات متواصلة من تحقيق نجاحاته والتطور على مستوى “الكيف” في إفادة قطاع السياحة المحلي, و”الكم” في زيادة عدد الشركات والجهات والأفراد في مجال السياحة والزوار من الجمهور حتى أصبح المحفل السياحي الأهم في المملكة الذي يجمع المستثمرين والمشغلين للمنشآت والخدمات السياحية والجهات المطورة للوجهات السياحية وخبراء السياحة تحت سقف واحد, والاطلاع على الجديد وطرح وتعزيز الفرص الاستثمارية السياحية في المملكة كما يهدف الملتقى إلى تعزيز التواصل بين المهتمين بصناعة السياحة الوطنية حيث يعد فرصة مهمة لعقد شراكات واتفاقات عمل بين الشركات المحلية والشركات الأجنبية الزائرة لدعم وتطوير البنية التحتية لقطاع السياحة في المملكة.

ويعد المعرض المصاحب للملتقى هذا العام أكبر معرض منذ انطلاقه بمساحة بلغت 15 ألف متر مربع تقريباً بزيادة 4 آلاف متر مربع عن الدورة السابقة حيث يستهدف الملتقى هذا العام رقما قياسيا في الحضور يقدر بـ 20 ألف شخصاً مقارنة بـ 9 آلاف في الدورة الماضية بمشاركة 300 جهة متخصصة بالسياحة والترفيه والطيران, و14 وجهة سياحية فيما يتضمن عروضا لأهم المشروعات الكبرى في مختلف مناطق المملكة بالإضافة إلى أن الملتقى سيحظى الملتقى باهتمام الشركات والجهات ذات العلاقة بالقطاع السياحي والاستثماري بالمملكة.

وتشارك في المعرض ملتقى السفر والاستثمار السياحي مجالس التنمية السياحية في المناطق إضافة إلى أكثر من 200 شركة وجهة مختلفة يتنوع نشاطها ما بين النشاط السياحي في قطاع الإيواء أو تنظيم الرحلات أو وكالات السفر والسياحة, والجهات المختلفة, والشركاء من أمانات المناطق وبلديات المحافظات وجهات حكومية مختلفة والغرف التجارية وجامعات المناطق, ويتضمن كذلك جانب أجنحة للكثير من الشركات والجهات المحلية والدولية العاملة في قطاع السياحة منها جناح ضخم للهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض لعرض مشروعاتها في مجال النقل.

ويشتمل ملتقى السفر في دورته السابعة التي تستمر فعالياتها ستة أيام على 4 جلسات حوارية تتحدث عن دور مشاريع النقل الجديدة في تحفيز وتطوير القطاع السياحي, وواقع ومستقبل الاستثمار في القطاع السياحي, والترفيه والسياحة, والشباب والسياحة بالإضافة إلى أكثر من 35 فعالية لورش عمل ودورات تدريبية ومحاضرات تركز على استفادة منسوبي مختلف القطاعات السياحية والشركاء وفروع الهيئة من مواضيعها تتناول أهم الموضوعات المرتبطة بصناعة السياحة يقدمها 80 خبيراً ومتخصصاً محلياً ودوليا.

كما تتحدث الفعاليات المتخصصة في مجالات السياحة التي تهم العاملين بالصناعة سواء المهارات الشخصية أو تنمية الاستثمارات عن ملامح نظام السياحة ولوائحه التنفيذية, وعرض مشروع الملك عبدالله للتراث الحضاري, واستعراض بعض التجارب السياحية الناجحة, وعروض الوجهات السياحية, وتنظيم رحلات المغامرة والاستكشاف, والسلامة في مرافق الفنادق والشقق المفروشة, تأهيل المشغلين في الوحدات السكنية المفروشة, دور الجمعيات السياحية المهنية, التسويق الإلكتروني, وتطوير المهرجانات, والاستثمار في تنظيم الفعاليات, وتسويق المنتجات الحرفية, وتطوير الوجهات السياحية, وتهيئة المتاحف الخاصة.

ويشار إلى أن ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي 2014م سيتضمن حفل توزيع جوائز التميز السياحي الذي يقام ثانِ أيام الملتقى للإعلان عن أبرز وأفضل الشركات والمؤسسات العاملة في قطاع السياحة السعودي.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.