Booking.com

ينطلق اليوم بفندق قصر البستان فعاليات مؤتمر عمان الأول للاستثمار السياحي الذي تنظمه غرفة تجارة وصناعة عمان بالتعاون مع اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي، ويستمر يومين.

مؤتمر عمان للاستثمار السياحي

السلطنة تسعى إلى زيادة مساهمة الاستثمار السياحي

يرعى حفل افتتاح المؤتمر صاحب السمو السيد تيمور بن أسعد بن طارق آل سعيد الأمين العام المساعد للتعاون الدولي بمجلس البحث العلمي.

ويسلط المؤتمر الضوء على المقومات السياحية بالسلطنة، والمناخ الاستثماري في القطاع السياحي، والتعريف بالسياحة كصناعة يمكن أن يعول عليها الكثير في زيادة الناتج المحلي الإجمالي لأي بلد كان سيما في ظل سعي الدول إلى تنويع مصادر الدخل، والتحول للاعتماد على قطاع الخدمات في تحقيق عوائد يعتمد عليها بل وتوفير فرص وظيفية كذلك.

يتضمن اليوم الأول للمؤتمر جلستي عمل تشتمل الأولى على أربع أوراق عمل تحمل عناوين الرؤية الإستراتيجية لإيجاد سياحة مستدامة في سلطنة عمان، وكيفية إيجاد جيل استثماري سياحي مبادر، والعوامل المؤثرة على نوايا المبادرات الطلابية في السياحة ودور البرامج التدريبية في تأهيل المخرجات لاحتياجات سوق العمل السياحي، وواقع مقومات السياحة في سلطنة عمان، والتي تقدمها غرفة تجارة وصناعة عمان.

فيما ستلقى خلال الجلسة الثانية ثلاث أوراق عمل تحمل عناوين ضمان الاستثمارات السياحية، وأحدث أساليب التسويق الالكتروني للسياحة، ونتائج دراسة مشروع تطوير السياحة في دول أعضاء رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي، وتقدمها منظمة السياحة للدول المطلة على المحيط الهندي.

ويشارك في المؤتمر عدة جهات وشخصيات من المؤسسات والهيئات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص وأصحاب وصاحبات الأعمال من السلطنة ودول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية والأجنبية.

ويذكر أن غرفة تجارة وصناعة عمان كانت قد نظمت صباح الأحد الماضي مؤتمرا صحفيا كشفت فيه ملامح مؤتمر عمان الأول للاستثمار السياحي، والذي يستمر لمدة يومين.

ترأس المؤتمر الصحفي سعادة خليل بن عبد الله الخنجي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان رئيس اللجنة المشرفة على المؤتمر، والشيخ إبراهيم بن سعيد النبهاني عضو مجلس الإدارة، ورئيس فرع الغرفة بمحافظة الداخلية ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر.

هذا وقد تحدث سعادته خلال المؤتمر معتبرا أن القطاع السياحي من القطاعات الاقتصادية الهامة في الاقتصاد الوطني حيث تسعى الدولة إلى رفع مساهمة هذا القطاع في الناتج المحلي الإجمالي بالإضافة إلى رفع مساهمته في استيعاب القوى العاملة المحلية.

وأضاف سعادته: “تسعى غرفة تجارة وصناعة عمان بالتعاون مع اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي من خلال تنظيم مؤتمر عمان الأول للاستثمار السياحي إلى تسليط الضوء إلى أهمية هذا القطاع بشكل عام، وإيضاح مجالات الاستثمار المتاحة بالإضافة إلى تبادل الخبرات الخليجية والدولية في مجال تطوير الاستثمار السياحي، والاطلاع على تطورات هذا القطاع، والرؤية المستقبلية لتطويره من جميع النواحي التشريعية والتأهيلية والتمويلية، وفتح باب النقاش بين أصحاب وصاحبات الأعمال والمستثمرين في هذا القطاع للوصول إلى رؤى مشتركة تهدف إلى تعزيز الاستثماري الخليجي المشترك والبيني في القطاع السياحي”.

وحول أهمية مشاركة اتحاد الغرف الخليجية في هذا المؤتمر الهام أشار سعادته أن تواجدهم يمثل تراكم للخبرات التي ينبغي إشراكها في هكذا مؤتمرات، ومشاركتهم تعني توسع دائرة المشاركين، وبالتالي إثراء أكبر للمؤتمر.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت