Booking.com

غادرت آخر سفينة سياحية للموسم 2013-2014 مبحرة من ميناء زايد في أبوظبي معلنة اختتام أكثر المواسم البحرية السياحية ازدحاماً في تاريخ الإمارة.

ميناء زايد

محطة السفن السياحية بميناء زايد استقبلت 189,709 مسافراً على متن 14 سفينة خلال الموسم الحالي

وكانت الباخرة “أم في أوروبا 2” قد تحركت من ميناء زايد برفقة واحد من قوارب القطر التابعة لشركة أبوظبي للموانئ – الخدمات الملاحية حيث جذب انتباه ركاب السفينة خلال عرض مائي مثير جرت العادة أن يقوم به الميناء المضيف أثناء توديع آخر السفن المغادرة.

وامتد موسم الرحلات البحرية 2013/2014 من نوفمبر وحتى أبريل حيث شهد هذا الموسم تحقيقاً للأرقام القياسية إذ أن عدد السفن التي زارت ميناء زايد للمرة الأولى بلغت عشرة زيارات كما سجلت محطة السفن السياحية استقبال 189,709 مسافراً على متن 14 سفينة، واستقبل ميناء زايد 75 زيارة.

وخلال الموسم البحري 2006/2007 استقبلت عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة 29 باخرة سياحية حملت 35,366 راكبا، وتبين أعداد المسافرين في الموسم 2013/2014 ارتفاعاً واضحاً يدل على تزايد إقبال خطوط الرحلات البحرية والركاب على زيارة أبوظبي كوجهة سياحية على مدى السنوات الثماني الماضية.

وتعمل شركة أبوظبي للموانئ بالتنسيق مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة بشكل وثيق لتطوير قطاع السياحة في الإمارة، وذلك من حيث تعزيز الخدمات والعمل مع خطوط الرحلات البحرية لفهم متطلباتهم وتلبية احتياجاتهم التشغيلية.

وشهد هذا الموسم العديد من التطورات بما في ذلك افتتاح المبنى الجديد المؤقت كمحطة للرحلات البحرية ورفع مستواها وزيادة التسهيلات الخدمية لتسويق الإمارة كوجهة سياحية لسفن الرحلات البحرية.

استضافت شركة أبوظبي للموانئ وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة معاً مؤتمر الشرق الأوسط للتجارة البحرية والرحلات السياحية خلال شهر ديسمبر الماضي، وقامت بتشكيل لجنة لتنمية السياحة برئاسة الكابتن محمد جمعة الشامسي الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للموانئ تتولى الإشراف على توسيع نطاق الخدمات في قطاع السياحة في إمارة أبوظبي وتطوير المنتجات السياحية.

كما قامت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة بالتعاون مع دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي ووزارة السياحة بسلطنة عمان بتشكيل لجنة إقليمية فيما يشبه التحالف من أجل تسليط الضوء على الإمكانات السياحية التي تزخر بها المنطقة.

وتحدث الكابتن محمد جمعة الشامسي فقال: “نتوجه بالشكر لجميع شركات الخطوط البحرية التي زارت أبوظبي، ونأمل أن يكون ضيوفنا قد استمتعوا بوقتهم في الإمارة”.

وأضاف: “مع انتهاء الموسم الحالي نبدأ عملنا مبكراً استعداداً للموسم القادم، وبهذه المناسبة يسرنا أن نرحب بالمبادرتين الجديدتين وتشكيل اللجنتين “كروز أرابيا” و”لجنة أبوظبي لتطوير السياحة البحرية” للموسم القادم فتظافر جهود الجهات المعنية أمر ضروري من أجل تعزيز موقعنا على خارطة السياحة البحرية والاستحواذ على حصة سوقية أكبر في هذا القطاع المتنامي”.

ويوضح الشامسي: “تعتبر السياحة البحرية استثماراً مجزياً بالنسبة للميناء وللمدينة كذلك إذ تجلب كل سفينة المئات أو الآلاف من الركاب الذين يغادرون السفينة لزيارة المدينة واستكشاف معالمها نخطط للعديد من التطورات الجديدة استعداداً للموسم المقبل لكننا نركز على تشجيع واحد أو أكثر من خطوط الرحلات البحرية لاختيار ميناء زايد كنقطة انطلاق الأمر الذي من شأنه أن ينقل الميناء وإمارة أبوظبي إلى المستوى التالي من الخطة”.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت